الحضرمي: حريصون على السلام ومليشيا الحوثي لا تزال تراوغ وترفض كل جهود تحقيقه

الحضرمي: حريصون على السلام ومليشيا الحوثي لا تزال تراوغ وترفض كل جهود تحقيقه

قال وزير الخارجية محمد الحضرمي، إن الحكومة كانت ولا تزال حريصة على السلام وأنها وافقت على مبادرة المبعوث الأممي لا سيما فيما يتصل بالترتيبات الاقتصادية والإنسانية.

وأضاف خلال اتصال هاتفي مع  نظيره الكويتي الدكتور أحمد ناصر الصباح، أن مليشيا الحوثي لا تزال تراوغ وترفض كل جهود السلام.

وأكد الحضرمي أن قضية خزان النفط صافر أصبحت تشكل تهديدا حقيقيا على أمن وسلامة المنطقة بسبب استمرار رفض الحوثيين السماح للفريق الفني التابع للأمم المتحدة بصيانة الخزان العائم على الرغم من تكرار مطالبة الحكومة والمجتمع الدولي بذلك.

وشدد على ضرورة عدم السماح للحوثيين بالمساومة بهذه القضية البيئية الخطيرة، داعيا إلى فصلها من مقترحات المبعوث والتعامل معها بشكل منفصل وعاجل تفاديا لحدوث كارثة بيئية لا يحمد عقباها.

وثمن الوزير الحضرمي مواقف الكويت الداعمة للحكومة الشرعية والشعب اليمني في مختلف المجالات لا سيما في ظل الأزمة الإنسانية التي تعاني منها اليمن نتيجة لانقلاب مليشيات الحوثي على الدولة، لافتا إلى أن الشعب اليمني لن ينسى دعم الكويت ووقوفهم إلى جانب اليمن خلال هذه المرحلة الصعبة.

من جانبه اكد وزير الخارجية الكويتي استمرار دعم بلاده قيادة وحكومة وشعبا لليمن في مختلف المجالات، معربا عن تمنياته بان يسود الامن والسلام والاستقرار في اليمن من جديد.

وأكد دعم بلاده لجهود المبعوث الأممي الرامية إلى التوصل إلى حل شامل للازمة اليمنية.

لمتابعة كل جديد أولاً بأول.. سُعداء بمتابعة قناتنا على التيليجرام

القائمة البريدية

أشترك معنا في القائمة البريدية لتصلك كل الاخبار التي تنشرها الصحوة نت

تواصل معنا

الجمهورية اليمنية

info@alsahwa-yemen.net

الصحوة نت © 2020 م

الى الأعلى