وفاة مواطن في سياني إب بكورونا بعد يوم من وفاة معلم وارتفاع الوفيات بالمديرية إلى 8

وفاة مواطن في سياني إب بكورونا بعد يوم من وفاة معلم وارتفاع الوفيات بالمديرية إلى 8

توفي اليوم الاثنين مواطن متأثرا بإصابته بفيروس كورونا المستجد "كوفيد 19" في إحدى البلدات بمحافظة إب وسط اليمن.

وقالت مصادر طبية إن مواطن يدعى "صادق علي الحاج النخلاني" من أبناء منطقة "دمنة نخلان" بمديرية السياني، توفي جراء إصابته بكورونا.

وعينت المليشيا الحوثية النخلاني في منصب نائب مدير أمن مديرية السياني، وأصيب بفيروس كورونا منتصف رمضان وفارق الحياة اليوم بعد ثلاثة أسابيع من المعاناة والألم.

وتأتي وفاة النخلاني بعد يوم واحد من وفاة الأستاذ عبدالقادر أحمد مالك القباطي بعزلة ضراس، بفيروس كورونا المستجد.

وشهدت مديرية السياني جنوب محافظة إب، وفاة ثمانية أشخاص خلال الأيام الماضية، وتسجيل لإصابات واسعة في أوساط المواطنين الذين أكثرهم يعانون في منازلهم نتيجة فقدان الثقة بين المريض والمستشفيات بمحافظة إب.

وحمل أبناء مديرية السياني في رسالة بعثوا بها للسلطات المحلية بالمحافظة والخاضعة لسيطرة المليشيا، حملوها كامل المسؤولية جراء ما يحدث من انتشار لوباء كورونا في جميع قرى وعزل المديرية، في ظل غياب تام للجهات الصحية وإجراءات الوقاية والتوعية بمخاطر الفيروس.

وقال أبناء المديرية في رسالتهم إنهم يودعون كل يوم قريب أو حبيب من أهاليهم بعضهم بكورونا وآخرين بأعراض مشابهة أو بسبب حميات مختلفة ولا يتلقون العلاج أو الرعاية الطبية.

وشكا المواطنون عملية الدفن التي تجري للمتوفين من كورونا، حيث يتم دفنها بدون إجراءات وقائية وبدون حضور فريق الاستجابة السريعة لمكتب الصحة، مع غياب دور التثقيف الصحي لتوعية الناس في كل في المجتمع.

وبحسب الرسالة فإن مديرية السياني أصبحت منطقة موبوءة بفيروس كورونا. حيث وأن اكثر اهالي المديرية يعانون هذه الأيام من أعراض الحمى والزكام والعطاس المستمر والسعال وضيق التنفس ـ والتي هي أعراض معلن عنها لفيروس كورونا المستجدـ.

وشكا المواطنون غياب دور فرق الإستجابة السريع والمكون من تسعة وعشرين فرد، وغياب دور الجهات الصحية بالمديرية والمحافظة.

وفي ذات المديرية توفي القيادي البارز في مليشيا الحوثي جميل الكحلاني والذي يدعى بـ"أبو خليل" بفيروس كورونا، حيث كان يشغل رئيس لجنة الحشد ونائب المشرف العام بمديرية السياني جنوب محافظة إب.

ويوم أمس توفي قيادي حوثي في مديرية الرضمة شمال شرق محافظة إب يدعى "عبده صالح البحش"، توفي بعد أيام من إدخاله للعزل الصحي والمعالجة نتيجة إصابته بوباء كورونا.

وبحسب مصادر متطابقة فإن القيادي الحوثي كان يعمل مشرفاً للمليشيا في مربع "كحلان" بمديرية الرضمة، وأصيب بالفايروس في 16 مايو الجاري وتوفي يوم أمس.

لمتابعة كل جديد أولاً بأول.. سُعداء بمتابعة قناتنا على التيليجرام

القائمة البريدية

أشترك معنا في القائمة البريدية لتصلك كل الاخبار التي تنشرها الصحوة نت

تواصل معنا

الجمهورية اليمنية

info@alsahwa-yemen.net

الصحوة نت © 2018 م

الى الأعلى