ناطق الجيش: دماء الشهداء لن تذهب هدرًا وسيكون رد الجيش قاسياً

ناطق الجيش: دماء الشهداء لن تذهب هدرًا وسيكون رد الجيش قاسياً

 

أكد الناطق الرسمي باسم الجيش الوطني العميد الركن عبده مجلي، أن دماء الشهداء الذين قضوا في الاستهداف الإجرامي الغادر الذي قامت به مليشيا الحوثي الانقلابية لن تذهب هدراً وسيتم الرد عليها بقوّة على يد أبطال الجيش الوطني في مختلف الجبهات.

وأوضح العميد مجلي في تصريح لموقع الجيش "سبتمبر نت" أن الصاروخ الباليستي الذي أطلقته مليشيات الحوثي على أحد المعسكرات في محافظة مأرب واستهدف اجتماع لرئيس هيئة الاركان العامة قائد العمليات المشتركة، أسفر عن استشهاد ثمانية من الضباط والصف وإصابة آخرين.

وقال العميد مجلي إن هذه الدماء الزكية ستكون لأبطال قواتنا المسلحة دافعا وحافزا لمطاردة فلول المليشيات الحوثية المدعومة من إيران واستعادة كافة المناطق التي لا تزال خاضعة لسيطرتها".

وأوضح العميد مجلي أن هذا العمل الإجرامي أتى إثر الانتصارات التي حققها الجيش الوطني في مختلف الجبهات القتالية، وبالأخص الانتصارات الأخيرة في جبهة نهم شرق صنعاء، وفي محافظة البيضاء، وفي جبهة صرواح بمحافظة مأرب، وفي محافظة الجوف.

وكان قد بعث رئيس الجمهورية عبدربه منصور هادي ونائبه ورئيس البرلمان، برقيات عزاء ومواساة إلى رئيس هيئة الأركان العامة الفريق الركن صغير حمود بن عزيز، عزوه فيها باستشهاد نجله النقيب فهد صغير عزيز، وعدد من منتسبي الجيش إثر اعتداء حوثي آثم وجبان بصاروخ باليستي على أحد معسكرات الجيش بمأرب.

لمتابعة كل جديد أولاً بأول.. سُعداء بمتابعة قناتنا على التيليجرام

القائمة البريدية

أشترك معنا في القائمة البريدية لتصلك كل الاخبار التي تنشرها الصحوة نت

تواصل معنا

الجمهورية اليمنية

info@alsahwa-yemen.net

الصحوة نت © 2020 م

الى الأعلى