أكدت إصابة 2 منهم بكورونا .. منظمة حقوقية تطالب بالإفراج الفوري عن المختطفين

أكدت إصابة 2 منهم بكورونا .. منظمة حقوقية تطالب بالإفراج الفوري عن المختطفين

طالبت الشبكة اليمنية للحقوق والحريات، بالإفراج الفوري عن كافة المختطفين، قبل أن يجتاح فيروس كورونا المعتقلات والسجون العامة والسرية التي تتخذها مليشيا الحوثي الانقلابية أماكن لإخفاء معارضيها والذين تجوزوا العشرة الاف مختطف.

وقالت الشبكة إنها تلقت بلاغا يؤكد إصابة اثنين من المختطفين في السجن المركزي بصنعاء بفيروس كورونا.

ودعت الشبكة المجتمع الدولي إلى التدخل العاجل وبذل كافة الجهود من أجل إطلاق كافة المختطفين في سجون مليشيا الحوثي دون قيد أو شرط.

وحملت المبعوث الدولي للأمم المتحدة مارتن غريفيث المسئولية تجاه المعتقلين والتباطؤ الحاصل حتى اليوم في إلزام المليشيا بتنفيذ الاتفاقيات المؤيدة لعملية الافراج عن كافة المعتقلين وعلى رأسها اتفاق ستوكهولم الذي تصر المليشيا على عرقلة تنفيذه منذ اكثر من عام.

وكانت رابطة أمهات المختطفين عبرت عن بالغ قلقها على صحة وسلامة جميع المختطفين والمخفيين قسراً الذين قضى معظمهم أكثر من أربع سنوات خلف القضبان دون وجه حق، ومرت الأعياد والمناسبات السعيدة وأمهاتهم وأطفالهم وذويهم ينتظرونهم حتى يعيشوا معهم الفرحة الغائبة.

وطالبت وبشكل عاجل سرعة إطلاق سراح جميع المختطفين والمخفيين قسراً والمحتجزين من السجن المركزي خاصة بعد ظهور حالتين يشتبه بإصابتهما بفيروس كورونا.

كما طالبت الأمم المتحدة ومبعوثها الأممي والمنظمات الدولية وفي مقدمتها المفوضية السامية لحقوق الإنسان واللجنة الدولية للصليب الأحمر إلى تحمل مسؤوليتهم الإنسانية تجاه قضية المختطفين التي طال أمدها دون ايجاد حل عادل لها.

لمتابعة كل جديد أولاً بأول.. سُعداء بمتابعة قناتنا على التيليجرام

القائمة البريدية

أشترك معنا في القائمة البريدية لتصلك كل الاخبار التي تنشرها الصحوة نت

تواصل معنا

الجمهورية اليمنية

info@alsahwa-yemen.net

الصحوة نت © 2018 م

الى الأعلى