واشنطن تحمل مليشيات الحوثي مسؤولية إعاقة إصلاح ناقلة النفط "صافر"

واشنطن تحمل مليشيات الحوثي مسؤولية إعاقة إصلاح ناقلة النفط "صافر"

حمّلت الولايات المتحدة الأمريكية، مليشيا الحوثي، مسؤولية إعاقة فريق الخبراء المكلف بفحص واصلاح ناقلة تخزين النفط "صافر" لإجراء أعمال الصيانة اللازمة للناقلة التي ترسو على بُعد 4.8 أميال بحرية من ميناء عيسى النفطي، في محافظة الحديدة على ساحل البحر الأحمر.

وجددت السفارة الأمريكية لدى اليمن في بيان لها، دعوتها لمليشيا الحوثي السماح بإجراء اصلاحات مستعجلة للناقلة المحملة بأكثر من مليون برميل من النفط الخام قبل فوات الأوان، حد قولها.

 وحذرت من حالة الناقلة المتدهورة التي يسيطر عليها الحوثيون، وتداعيات تسرب النفط في البحر، الذي قد يخلف كارثة بيئية هي الأكبر من نوعها في المنطقة.

وسبق أن حذرت الحكومة، مرارا من استمرار ميليشيا الحوثي في منع الفريق الأممي من الوصول إلى سفينة صافر النفطية لإجراء عملية صيانة عاجلة للخزان النفطي المتآكل، تفاديا لحدوث "كارثة بيئية وشيكة" في البحر الأحمر.

ومنعت ميليشيات الحوثي، أكثر من مرة، فريقاً من الأمم المتحدة من الوصول إلى ناقلة النفط العائمة، الموجودة في منشأة رأس عيسى منذ أوائل عام 2015 ولم تتم صيانتها أو تفريغ حمولتها، حيث يطالبون بحصة من العائدات من المبيعات المحتملة لحوالي مليون برميل من النفط المتواجد بداخلها.

لمتابعة كل جديد أولاً بأول.. سُعداء بمتابعة قناتنا على التيليجرام

القائمة البريدية

أشترك معنا في القائمة البريدية لتصلك كل الاخبار التي تنشرها الصحوة نت

تواصل معنا

الجمهورية اليمنية

info@alsahwa-yemen.net

الصحوة نت © 2018 م

الى الأعلى