من أجل أقاربكم ابقوا في مدنكم وبيوتكم في العيد

من أجل أقاربكم ابقوا في مدنكم وبيوتكم في العيد

من المؤكد الآن أن وباء كورونا وصل اليمن نحن ندعوا ونتمنى ان يكون قد وصل منهكا وضعيفا لأننا نعلم أن النظام الصحي عندنا مش موجود وبحكم العدم ويبقى أن الوقاية سلاح حاسم للدفاع وتقليل الانتشار وتحجيمه.

قادمون على عيد وكورونا خبيث يستغل دائما المناسبات السعيدة والأماكن الحية فهو عدوا الحياة اصلا.

 نستطيع تحويل العيد إلى مناسبة لخنق الوباء عن طريق عدم التنقل من مدينة إلى أخرى ومن المدينة إلى الريف أو من الريف إلى المدينة  ونتوقف عن الزيارات لنفاجي كورونا باننا قادرون على قطع الطريق عليه.

هو الآن فرح ويتشوق لهذه الأيام  الزيارات في العيد أساسا شرعت لزيارة الأرحام وصلة الاقارب للتعبير عن الحب والتضامن نفس الدافع اليوم الذي هو الحب والحرص على الأحباب يجب ان يكون دافعا الامتناع  عن الزيارات.

 إذا كنت تحب نفسك واهلك واقاربك امتنع عن الزيارات والتنقلات في العيد    واكتفي بوسائل  التواصل الاجتماعي صوت وصورة كبديل موقت.

 الآن نحن بحاجة إلى شعار الزموا مدنكم وقراكم  الى جانب الزموا بيوتكم من أجل الحياة ومحاربة الوباء القاتل.

لمتابعة كل جديد أولاً بأول.. سُعداء بمتابعة قناتنا على التيليجرام

القائمة البريدية

أشترك معنا في القائمة البريدية لتصلك كل الاخبار التي تنشرها الصحوة نت

تواصل معنا

الجمهورية اليمنية

info@alsahwa-yemen.net

الصحوة نت © 2020 م

الى الأعلى