الاحزاب المؤيدة للشرعية تدعو الى مزيد من الاصطفاف خلف القيادة الشرعية "بيان"

الاحزاب المؤيدة للشرعية تدعو الى مزيد من الاصطفاف خلف القيادة الشرعية "بيان"


هنأت الأحزاب والقوى السياسية المؤيدة للشرعية، هنأت الشعب اليمني والقيادة السياسية والعسكرية والسياسية بالذكرى السادسة لثورة الحادي عشر من فبراير السلمية.

ورحبت الأحزاب في بيان حصل موقع "الصحوة نت" على نسخة منه، رحبت بالقرار الوطني الذي اتخذه الرئيس عبدربه منصور هادي باعتبار يوم الحادي عشر من فبراير يوماً وطنياً واجازة رسمية.

وجددت الأحزاب تأييديها لكافة القرارات والخطوات الهامة التي اتخذها الرئيس عبدربه منصور هادي منها نقل مجلس النواب الى العاصمة المؤقتة عدن وكذا دعمها لكافة التوجهات التي تعزز من دور ومكانة مدينة عدن كعاصمة مؤقتة لكل اليمنيين وتفعيل الحضور الدائم لمؤسستي الرئاسة والحكومة وباقي هيئات ومؤسسات الدولة الرسمية فيها، بما يمكن من إستعادة سلطة الدولة وإنجاح مهامها تجاه كامل الوطن.

كما دعت الأحزاب الى ضرورة العمل على تنفيذ الوثيقة الوطنية التي اجمع عليها كافة اليمنيون في مؤتمر الحوار باعتبارها المرتكز الذي أجمع عليه اليمنيون كأساس لبناء الدولة الاتحادية الحديثة، مؤكدة على التمسك بها وبالمبادرة الخليجية وآليتها التنفيذية وبالقرارات الدولية ذات الصلة وعلى وجه الخصوص القرار ٢٢١٦ كمرجعيات لأي مفاوضات مع القوى الانقلابية، وكأساس وحيد لتحقيق الشراكة السياسية والوطنية في إدارة مرحلة استعادة وبناء الدولة.

موقع "الصحوة نت" يعيد نشر نص البيان

بيان صادر عن الأحزاب والقوى السياسية اليمنية المؤيدة للشرعية

بمناسبة الذكرى السادسة لثورة الحادي عشر من فبراير المجيدة

بمناسبة الذكرى السادسة لثورة الحادي عشر من فبراير الشبابية الشعبية السلمية تتوجه الأحزاب والقوى السياسية اليمنية المؤيدة للشرعية، بأسمى آيات التهاني والتبريكات الى جماهير شعبنا اليمني العظيم  وقيادته السياسية وإلى أبطال القوات المسلحة والمقاومة الشعبية وشباب وشابات اليمن الذين تتوالى تضحياتهم من أجل إنقاذ اليمن واستعادة الدولة وتحقيق حلم اليمنيين بالسلام المستدام والأمن والاستقرار والرفاه.

وتنتهز  الأحزاب والقوى السياسية هذة المناسبة لتعرب عن ترحيبها الكبير  بالقرار الوطني الذي اتخذه فخامة الرئيس عبدربه منصور هادي باعتبار يوم الحادي عشر من فبراير يوما وطنيا واعتماده إجازة رسمية ليضاف إلى قائمة المناسبات الوطنية.

 كما تشيد بخطابه السياسي الخاص بهذة المناسبة المجيدة وما تضمنه من معاني وطنية ومن تأكيد على الثبات على قيم وأهداف الثورة اليمنية ومشروعها الوطني واستمرار النضال حتى استعادة الدولة على كافة التراب الوطني.

وتجدد التأكيد على تأييدها لكافة القرارات والخطوات الهامة التي اتخذها فخامة الاخ الرئيس بنقل مجلس النواب الى العاصمة عدن ودعمها لكل التوجهات التي تعزز من دور ومكانة مدينة عدن كعاصمة مؤقتة لكل اليمنيين وتفعيل الحضور الدائم لمؤسستي الرئاسة والحكومة وباقي هيئات ومؤسسات الدولة الرسمية فيها، بما يمكن من إستعادة سلطة الدولة وإنجاح مهامها تجاه كامل الوطن.

 وتجد الاحزاب والقوى السياسية في هذه الذكرى فرصة مناسبة للتأكيد على اهمية الدعوة لاستنهاض جماهير شعبنا وقواه الحية التي خرجت ضد الظلم والاستبداد قبل ستة أعوام لتجدد نضالها اليوم بمزيد من الالتفاف والتلاحم خلف القيادة الشرعية من أجل إنهاء الانقلاب واستعادة الدولة وبناء اليمن الاتحادي الجديد.

لقد كانت ثورة فبراير المجيدة امتدادا طبيعيا لتطلعات الشعب اليمني ونضالاته في سبيل التغيير بطرق سلمية بدءا بالحراك السلمي في المحافظات الجنوبية عام ٢٠٠٧م وصولا الى اللحظة التي التحمت فيها قوى الشعب اليمني في ثورة الشباب السلمية في فبراير 2011م وقادت  الى انتقال سلمي  للسلطة نظمتها المبادرة الخليجية وآليتها التنفيذية من خلال انتخابات رئاسية توافقية وحوار وطني شامل برعاية دولية خرج  بوثيقة وطنية وضعت الأسس الموضوعية لبناء اليمن الاتحادي الديمقراطي الجديد.

 ومن هذا المنطلق فإن الأحزاب والقوى السياسية تدعو الى ضرورة العمل على تنفيذ هذه الوثيقة الوطنية باعتبارها المرتكز الذي أجمع عليه اليمنيون كأساس لبناء الدولة الاتحادية الحديثة، وتؤكد على التمسك بها وبالمبادرة الخليجية وآليتها التنفيذية وبالقرارات الدولية ذات الصلة وعلى وجه الخصوص القرار ٢٢١٦ كمرجعيات لأي مفاوضات مع القوى الانقلابية، وكأساس وحيد لتحقيق الشراكة السياسية والوطنية في إدارة مرحلة استعادة وبناء الدولة.

 

صادر عن الأحزاب والقوى السياسية اليمنية

بتاريخ 12 فبراير 2017م

1)التجمع اليمني للإصلاح

2)الحزب الاشتراكي اليمني

3)         التنظيم الوحدوي الشعبي الناصري

4)         حزب الرشاد اليمني

5)         حزب العدالة والبناء

6)         حركة النهضة للتغيير السلمي

7)         حزب التضامن الوطني

اشترك معنا على الصحوة تليجرام

القائمة البريدية

أشترك معنا في القائمة البريدية لتصلك كل الاخبار التي تنشرها الصحوة نت

تواصل معنا

الجمهورية اليمنية - أمانة العاصمة

شارع الستين الغربي

الفاكس : 01446785

info@alsahwa-yemen.net

الصحوة نت © 2017 م

الى الأعلى