الرئيس يوجه بتفعيل غرفة عمليات مشتركة للداخلية ويؤكد ان الرحلات الجوية مستمر لعدن

الرئيس يوجه بتفعيل غرفة عمليات مشتركة للداخلية ويؤكد ان الرحلات الجوية مستمر لعدن

وجه الرئيس عبدربه منصور هادي رئيس الجمهورية بتشكيل وتفعيل غرفة عمليات مشتركة تابعة لوزارة الداخلية في العاصمة المؤقتة عدن لتوحيد المعلومة وتسهيل اتخاذ القرار بما يعزز استتباب الامن بصورة عامة، وإستكمال ترقيم منتسبي قوات الحزام الامني وصرف مرتباتهم وبصورة عاجلة.
 وطمأن الرئيس هادي الجميع بان رحلات الطيران من والى مطار عدن الدولي مستمره وبوضعها الاعتيادي اليومي ولا صحة لما يتناول خلافاً لذلك، جاء ذلك خلال ترأسه اليوم، اجتماعاً إستثنائياً للقيادات العسكرية والامنية بحضور رئيس الوزراء الدكتور احمد عبيد بن دغر للوقوف على جملة الاوضاع والمستجدات واتخاذ ازاءها مايلزم. وفقا لوكالة سبأالرسمية.

وفي الاجتماع الذي حضره نائب وزير الداخلية اللواء الركن علي ناصر لخشع ونائب رئيس هيئة الاركان العامة اللواء الركن احمد سيف اليافعي وقائد المنطقة العسكرية الرابعة اللواء رالكن فضل حسن وعددا من القيادات العسكرية والامنية، رحب فخامة الرئيس بالجميع واضعاً امامهم صورة موجزة عن مجمل التطورات التي تشهدها البلد على صعيد النجاحات المتوالية التي يحققها الجيش الوطني والمقاومة الشعبية وبدعم واسناد من قوات التحالف على اكثر من صعيد.

واشاد رئيس الجمهورية بالتضحيات الجسيمة والدماء الزكية التي انارت وتنير دروب العزة والكرامة والمستقبل المشرق لابناء شعبنا اليمني قاطبه وطوي صفحة بقايا الامامة والكهنوت ومليشياتهم وازلامهم ومن يمولها ويقف خلفها..مثمناً بالجهود التي يجترحها ويبذلها الجنود المجهولين والقاده الميدانيين في سبيل تثبيت دعائم الامن والاستقرار الذي ينشده المواطن البسيط ويتوق اليه شعبنا بعيداً عن التطرف والارهاب والغلو وتعدد الولاءات التي لاتخدم في المجمل إلا اعداء الوطن.


وقال  الرئيس"ان الانتصارات التي تحققت لوطننا وشعبنا تستدعي توحيد الجهود ورص الصفوف للعبور الآمن الى المستقبل الذي ينشده الجميع في اطار وطن إتحادي عادل ومستقر"..موجهاً الجميع بتحمل مسؤلياتهم في استتباب الامن في العاصمة المؤقتة عدن والوطن بشكل عام.

 

اشترك معنا على الصحوة تليجرام

القائمة البريدية

أشترك معنا في القائمة البريدية لتصلك كل الاخبار التي تنشرها الصحوة نت

تواصل معنا

الجمهورية اليمنية

info@alsahwa-yemen.net

الصحوة نت © 2017 م

الى الأعلى