القوسي: اغتيال اليعري جريمة سياسية ولايمكن نسيانها ولن تسقط بالتقادم

القوسي: اغتيال اليعري جريمة سياسية ولايمكن نسيانها ولن تسقط بالتقادم

قال محافظ محافظة ذمار، اللواء علي القوسي، إن اغتيال الشهيد حسن اليعري جريمة سياسية لا يمكن نسيانها ولن تسقط بالتقادم.

وأضاف  القوسي في منشور له بالذكرى الرابعة للجريمة"إن ذكرى اغتيال اليعري ذكرى مؤلمة وفاجعة أصابت المجتمع في ذمار بصدمة، وأن الخزي والعار سيلحق بالقتلة.

وأشار إلى ما أقدمت عليه عناصر إرهابية في 23 أبريل 2016 باغتيال رجل السلم والسياسية الأول في المحافظة، الأستاذ والسياسي البارز، حسن اليعري، مستشار المحافظة، ورئيس حزب الإصلاح السابق بذمار.

وأكد أن اليعري كان يحظى باحترام كبير من كافة الأطراف، كونه شخصية وطنية جامعة، اجتمعت له كل الصفات الحسنة، ووضع بصمته في إصلاح ذات البين ولم الشمل.

وقال القوسي: امتلك اليعري قلوب الناس ونال مكانة اجتماعية رفيعة بعطائه وأدواره الخيرية البارزة، وقد لمع اسمه في الحياة السياسية بحنكته وذكائه وعظمة نضالاته الوطنية، ذو التاريخ الناصع والمشرِّف".

لمتابعة كل جديد أولاً بأول.. سُعداء بمتابعة قناتنا على التيليجرام

القائمة البريدية

أشترك معنا في القائمة البريدية لتصلك كل الاخبار التي تنشرها الصحوة نت

تواصل معنا

الجمهورية اليمنية

info@alsahwa-yemen.net

الصحوة نت © 2018 م

الى الأعلى