غريفيث: لا يمكن أن يواجه اليمن الحرب وكورونا واحتمال تفشي الوباء يرعبنا جميعاً

غريفيث: لا يمكن أن يواجه اليمن الحرب وكورونا واحتمال تفشي الوباء يرعبنا جميعاً

قال المبعوث الأممي إلى اليمن مارتن غريفيث الخميس إن الأمم المتحدة تواكب كافة الإجراءات الإنسانية لمكافحة تفشي فيروس كورونا في اليمن.

وذكر في إحاطة لأعضاء مجلس الأمن اليوم أن تهديد كورونا لليمن يتطلب استنفار كافة الجهود الدولية، مؤكداً أن اليمن لا يمكن أن يواجه الحرب والجائحة في آن معاً.

وأكد غريفيث أنه رغم إعلان وقف النار من قبل التحالف والحكومة اليمنية إلا أن اشتباكات لا تزال قائمة في عدد من جبهات القتال.

وقال "أذهلني الثبات والوضوح في الرسالة التي استمر الشعب اليمني في إرسالها على مدى الأسابيع الماضية في شتى أنحاء البلاد وهي أّنهم يريدون إنهاء الحرب ويريدون من قادتهم الاتفاق على حل خلافاتهم من خلال الحوار والتفاوض".

كما أكد أن جميع الأنظار تتجه الآن إلى أطراف النزاع، معتبراً أن "هذا وقت اتخاذ القرارات الصعبة، فالقرارات التي يحتاج الطرفان اتخاذها الآن لها أهمية وجودية في مستقبل البلاد".

يذكر أن تحالف دعم الشرعية في اليمن كان أعلن في الثامن من إبريل وقفاً شاملاً لإطلاق النار في اليمن لمدة أسبوعين لمواجهة تبعات تفشي فيروس كورونا.

وكان التحالف العربي قد رصد 547 خرقاً ارتكبته مليشيا الحوثي الانقلابية لمبادرة وقف إطلاق النار في عدد من المحافظات.

وأمس الأربعاء.. رصدت قوات الجيش الوطني 183 اعتداءً على مواقع القوات في مختلف الجبهات خلال الـ48 ساعة.
وفي وقت سابق.. قالت الحكومة إن مليشيا الحوثي الانقلابية مُصِرّة على عرقلة التحركات الأممية لإحلال السلام وجهود إنهاء الحرب ودعوات توحيد الجهود لمكافحة جائحة وباء كورونا.

لمتابعة كل جديد أولاً بأول.. سُعداء بمتابعة قناتنا على التيليجرام

القائمة البريدية

أشترك معنا في القائمة البريدية لتصلك كل الاخبار التي تنشرها الصحوة نت

تواصل معنا

الجمهورية اليمنية

info@alsahwa-yemen.net

الصحوة نت © 2018 م

الى الأعلى