مسؤول إيراني يعترف باستخدام روسيا أجواء بلاده لشن غارات على سوريا

مسؤول إيراني يعترف باستخدام روسيا أجواء بلاده لشن غارات على سوريا

قال أمين المجلس الأعلى للأمن القومي الإيراني علي شمخاني إن المقاتلات الروسية لا تزال تستخدم المجال الجوي لبلاده في غاراتها على سوريا.

وأضاف شمخاني في تصريح لوكالة "فارس" الإيرانية (شبه الرسمية) أن "عبور الطائرات الحربية الروسية من الأجواء الايرانية رهن بالعلاقة والتعاون والقرار المسبق ولن يجري هذا الأمر دون تنسيق".

وأشار إلى أن استخدام روسيا للأجواء الإيرانية "مستمر، لأن لنا تعاونا استراتيجيا كاملا معها".

ولفت إلى أن "المقاتلات الروسية استخدمت في الحالات الأخيرة الأجواء الإيرانية فقط، ولم تكن لها عمليات تزود الوقود".

تصريحات المسؤول الإيراني جاءت تعقيبا على ما أوردته وسائل إعلام غربية قبل أيام بأن "6 قاذفات قنابل استراتيجية روسية من طراز (توبوليف 22 ام) استخدمت الأجواء الايرانية وقاعدة همدان الجوية (غرب) لتنفيذ عمليات في دير الزور السورية"، بحسب الوكالة نفسها.

وفي آب/ أغسطس 2016 استخدمت مقاتلات روسية لأول مرة قاعدة همدان الجوية غرب لشن ضربات على مواقع في سوريا في إطار حملتها لدعم قوات النظام السوري والتي بدأت في سبتمبر/ أيلول الماضي.

اشترك معنا على الصحوة تليجرام

القائمة البريدية

أشترك معنا في القائمة البريدية لتصلك كل الاخبار التي تنشرها الصحوة نت

تواصل معنا

الجمهورية اليمنية - أمانة العاصمة

شارع الستين الغربي

الفاكس : 01446785

info@alsahwa-yemen.net

جميع الحقوق محفوظة للصحوة نت © 2017 م

الى الأعلى