كشف عن 242 خرقا للهدنة.. مجلي: نحتفظ بحق الرد وجرائم الحوثي لن تسقط بالتقادم

كشف عن 242 خرقا للهدنة.. مجلي: نحتفظ بحق الرد وجرائم الحوثي لن تسقط بالتقادم

قال الناطق الرسمي للجيش العميد الركن عبده مجلي "إن ميلشيات الحوثي ارتكبت منذ بداية سريان الهدنة أكثر من (242) اعتداء على المدنيين ومواقع الجيش في مختلف الجبهات القتالية" مشيرا أن الجيش يحتفظ بحق الرد.

 

وأضاف في تصريح نقله موقع الجيش "سبتمبر" أن تلك الاعتداءات تنوعت بين إطلاق الصواريخ البالستية وصواريخ الكاتيوشا وشن العمليات الهجومية والتعزيزات بالقوة البشرية والأسلحة واستهداف مواقع الجيش بالصواريخ والمدفعية والطائرات المسيرة المتفجرة وزراعة الألغام في طرقات ومزارع المواطنين".

 

وأشار مجلي "أن المليشيات الحوثية تقوم التصعيد المستمر مستغلة الالتزام بالهدنة من قبل التحالف العربي والجيش الوطني رغم قدرة الجيش على تنفيذ الرد والقيام بالعمليات الهجومية".

 

وقال: "إن الجيش الوطني يحتفظ بحق الرد ولن تسقط جرائم وانتهاكات الحوثي بالتقادم".

 

وأفاد متحدث الجيش أن المليشيات الحوثية تواصل سلسلة الجرائم والانتهاكات بحق أبناء محافظة مأرب حيث أطلقت صاروخ باليستي على منازل المواطنين والذي استهداف منزل الشيخ على حسن بن غريب كما تم اعتراض صاروخ باليستي بعد ظهر يوم الاحد.

 

ولفت: "أن تلك الاعمال الإرهابية عن سقوط ضحايا مدنيين بينهم نساء وأطفال"، موضحاً "أن هذه جرائم تعتبر حرب ضد الإنسانية وانتهاك لحقوق الانسان والاتفاقيات الدولية باعتبار هذه الكيانات المدنية محمية بالقانون الدولي".

 

وذكر مجلي "أن المليشيات قامت بالاعتداءات على مواقع وقوات الجيش في مأرب بلغت عدد (57) اعتداء، تنوعت بين قصف مدفعي على جبهة صرواح والمشجح وهيلان والضيق والمخدرة، وإطلاق نار بمختلف العيارات والدفع بعدد من الأطقم والتعزيزات".

 

وبيّن متحدث الجيش "أن وقف إطلاق النار قوبل بالرفض التام من المليشيات الحوثية قولاً وعملاً، فالمليشيات الإرهابية لا تعمل لأجل مصالح شعبنا اليمني بل تعمل جاهدة لتنفيذ الأجندة الإيرانية في اليمن والمنطقة".

 

وكانت قوات الجيش الوطني بدأت بالالتزام بوقف إطلاق النار، من الخميس الماضي الثامن من ابريل 2020، تمام الساعة الـ 12 ظهراً، تنفيذ التوجيهات الرئيس هادي واستجابة لدعوة الأمم المتحدة.

لمتابعة كل جديد أولاً بأول.. سُعداء بمتابعة قناتنا على التيليجرام

القائمة البريدية

أشترك معنا في القائمة البريدية لتصلك كل الاخبار التي تنشرها الصحوة نت

تواصل معنا

الجمهورية اليمنية

info@alsahwa-yemen.net

الصحوة نت © 2018 م

الى الأعلى