رصد 122 اعتداءً حوثياً جديداً على مواقع الجيش

رصد 122 اعتداءً حوثياً جديداً على مواقع الجيش

ارتكبت مليشيات الحوثي الانقلابية، خلال 24 ساعة الماضية، 122 اعتداءً على مواقع وقوات الجيش الوطني على امتداد مسرح العمليات القتالية، واستمرّت في حشد التعزيزات إلى مواقعها المختلفة، مستغلّة التزام قوات الجيش بوقف إطلاق النار الذي أعلنه تحالف دعم الشرعية منذ الخميس الماضي، استجابة لدعوة الأمم المتحدة.

ونقل "المركز الإعلامي للقوات المسحلة" عن مصدر عسكري أن اعتداءات وخروقات المليشيات الحوثية تنوعت بين شن هجمات على مواقع عسكرية لمحاولة التقدم ومحاولات تسلل واستهداف بالصواريخ وضرب بمختلف العيارات، إضافة إلى استمرارها في عمليات استحداث مواقع وتحصينات وحشد التعزيزات البشرية والآليات إلى مواقعها في مختلف الجبهات.

وأضاف بأن المليشيات شنّت منذ عصر أمس الأحد وحتى ظهر اليوم الاثنين، 7 هجمات على مواقع عسكرية استخدمت فيها مختلف أنواع الأسلحة، منها هجومين على مواقع للجيش الوطني شرق مدينة الحزم، وأربع هجمات على مواقع في جبهتي صلب ونجد العتق بمديرية نهم شرق صنعاء، وهجوم آخر شنّته عصر أمس الأحد على عدّة مواقع في جبهة الضالع، مؤكداً أن أبطال الجيش الوطني أفشلوا جميع الهجمات ولم تستطيع المليشيا تحقيق أي تقدم.

كما واصلت المليشيا الإرهابية إطلاق الصواريخ على المدن والمعسكرات، خلال الفترة ذاتها، منها صارخ باليستي أطلقته على مدينة مارب عصر أمس الأحد، حيث اعترضته منظومة الدفاع الجوي التابعة للتحالف في سماء المدينة قبل أن يصل إلى هدفه.

وذكر المصدر أن المليشيات الحوثية شنّت قصفاً مكثّفاً، طيلة الـ24 ساعة الماضية، بالمدفعية الثقيلة وبقذائف الهاون وبالدبابات وعربات بي ام بي وبقذائف الآر بي جي وبمختلف أنواع العيارات على مواقع الجيش الوطني في جبهات صرواح والملاجم وجبهة كرش وجبهة مريس ومواقع في جبهة ثرّة ومواقع غرب تعز، بالإضافة إلى استهداف مواقع في جبهات حرض وعاهم ومواقع شمال الجوف وشرق مديرية الحزم.

وأكد المصدر استمرار المليشيات في حشد التعزيزات البشرية والمعدات القتالية طيلة الـ24 ساعة الماضية، منها تعزيزات وصلت تباعاً إلى جبهة مريس بالضالع، وتعزيزات وحشود إلى جبهة المسيمير، وتعزيزات بشرية وآليات قتالية وصلت إلى مواقعها في جبهات صلب ونجد العتق بمديرية نهم، وأخرى إلى جبهات هيلان وصرواح غرب مارب.

وكان قد قال المتحدث باسم الحكومة راجح بادي "إن الهدنة التي أعلنتها الحكومة اليمنية والتحالف العربي قوبلت باستهتار من قبل الميليشيات الحوثية التي لا تراعي مصالح اليمنيين، ولا يهمها أن يهلك مئات الآلاف من اليمنيين، مقابل أن تستمر في السيطرة على بعض المناطق".

لمتابعة كل جديد أولاً بأول.. سُعداء بمتابعة قناتنا على التيليجرام

القائمة البريدية

أشترك معنا في القائمة البريدية لتصلك كل الاخبار التي تنشرها الصحوة نت

تواصل معنا

الجمهورية اليمنية

info@alsahwa-yemen.net

الصحوة نت © 2018 م

الى الأعلى