حملة مداهمات واختطافات حوثية بمدينة البيضاء للتجار والمواطنين وتفجير لعبارات الطريق

حملة مداهمات واختطافات حوثية بمدينة البيضاء للتجار والمواطنين وتفجير لعبارات الطريق

أفادت مصادر محلية في مدينة البيضاء عاصمة المحافظة، بأن مليشيا الحوثي نفذت اليوم الاثنين حملة مداهمات واسعة وإغلاق لعدد من المحال والمؤسسات المصرفية التابعة للتجار والمواطنين من ابناء مديرية الصومعة.

وقالت مصادر محلية، إن مسلحين حوثيين ، ومسلحين تابعين لمحافظ البيضاء المعين من قبل الحوثيين علي محمد المنصوري قاموا اليوم بحملة واسعة لإغلاق جميع المحلات والمولات التجارية والمؤسسات والشركات المصرفية التابعة لأبناء مديرية الصومعة، وقامت باختطاف عدد من العاملين في هذه الشركات والمحلات ونقلهم إلى زنازينها في رداع. 

وبحسب المصادر، فإن هذا التصرفات الهوجاء للمليشيات تأتي على خلفية ما حدث ليلة أمس من اشتباكات مسلحة بمديرية الصومعة بين ثلاثة مسلحين حوثيين يستقلون سيارة استطلاع حوثية وبين عدد من عناصر مقاومة الحازمية أدى إلى مقتل القيادي الحوثي نعيم ناصر صالح الجوفي شقيق وكيل محافظة البيضاء لشؤون مديريات رداع، وإصابة واسر اثنين اخرين اتضح فيما بعد أنهما نجل محافظ الحوثيين فارس علي محمد المنصوري وابن ابنته اسامة ناصر محمد المنصوري .

وعلى سياق متصل أكدت مصادر محلية قيام الميليشيات الحوثية بتدمير عدد من العبارات في الطريق العام الرابط بين مديرية الصومعة ومديرية البيضاء تخوفا ً من أي تقدم لأبطال الجيش والمقاومة باتجاه مركز المحافظة

وتشهد محافظة البيضاء التي تخضع العديد من مديرياتها  لسيطرة الحوثيين، لجرائم وانتهاكات أمنية جسيمة تمارسها المليشيا الانقلابية بحق أبناء المحافظة.

لمتابعة كل جديد أولاً بأول.. سُعداء بمتابعة قناتنا على التيليجرام

القائمة البريدية

أشترك معنا في القائمة البريدية لتصلك كل الاخبار التي تنشرها الصحوة نت

تواصل معنا

الجمهورية اليمنية

info@alsahwa-yemen.net

الصحوة نت © 2018 م

الى الأعلى