السلطة المحلية في عدن تقر إغلاق كامل للمدينة كإجراء احترازي لمواجهة كورونا

السلطة المحلية في عدن تقر إغلاق كامل للمدينة كإجراء احترازي لمواجهة كورونا

أعلنت السلطة المحلية في العاصمة المؤقتة عدن، إغلاق جميع المنافذ البرية المؤدية إليها، كإجراء احترازي لمواجهة تفشي فيروس كورونا.

وقضى التعميم الذي أصدره محافظ المحافظة، أحمد سالمين، بالتنسيق مع اللجنة العليا للطوارئ، والموجه لكافة الأجهزة الأمنية بكل تشكيلاتها والقوات المسلحة، بإغلاق جميع المنافذ البرية المؤدية إلى العاصمة، واتخاذ الاجراءات الاحترازية السريعة والمشددة، تحسبًا لانتقال فيروس كورونا إليها.

ودعا، مكتب الصحة والسكان وفرق الرصد الوبائي في المحافظة، إلى رفع اليقظة التامة والاستمرار بالإجراءات الاحترازية العالية، لضمان عدم انتشاره في المحافظة الساحلية.

وكانت السلطات المحلية في محافظتي شبوة والمهرة، قد وجهتا بإغلاق كافة المنافذ مع محافظة حضرموت، ضمن الاجراءات الاحترازية لمواجهة الفيروس.

وأمس الجمعة أعلنت وزارة الصحة تسجيل أول إصابة مؤكدة بفيروس كورونا لمواطن يبلغ من العمر 60 عاما في محافظة حضرموت.

لمتابعة كل جديد أولاً بأول.. سُعداء بمتابعة قناتنا على التيليجرام

القائمة البريدية

أشترك معنا في القائمة البريدية لتصلك كل الاخبار التي تنشرها الصحوة نت

تواصل معنا

الجمهورية اليمنية

info@alsahwa-yemen.net

الصحوة نت © 2020 م

الى الأعلى