الجامعة العربية والتعاون الخليجي والبرلمان العربي يرحبون بإعلان وقف النار في اليمن

الجامعة العربية والتعاون الخليجي والبرلمان العربي يرحبون بإعلان وقف النار في اليمن

رحبت الجامعة العربية، ومجلس التعاون الخليجي، والبرلمان العربي، بإعلان تحالف دعم الشرعية في اليمن وقف إطلاق النار جميع مناطق العمليات في اليمن لمدة أسبوعين قابلة للتمديد.

وطالب الأمين العام للجامعة العربية أحمد أبو الغيط، ميليشيا الحوثي بإظهار الالتزام والتجاوب مع هذه المبادرة التي تُمثل فرصة نادرة لوقف نزيف الدم في اليمن.

ووجه الشكر لقيادة المملكة العربية السعودية على هذا الموقف، مُتمنيًا أن تسكت المدافع على مختلف الجبهات العربية المُشتعلة، خاصة في سوريا وليبيا.

وعد أبو الغيط، الشعب اليمني الرابح الأول من هذه المبادرة المهمة التي تجسّد حس المسؤولية وإدراكًا لخطورة التحدي الذي يواجه الجميع في الوقت الحالي، والذي يقتضي تكاتفًا وتراحمًا من أجل مواجهة وباء كورونا العالمي.

وأوضح الأمين العام للجامعة العربية أن إعلان التحالف وقف إطلاق النار يضع ميليشيا الحوثي أمام مسؤولياتها، مشيرًا إلى أن الشعب اليمني الذي أنهكته سنوات الحرب ينتظر من الحوثيين الانخراط في عملية سلام جادة تُفضي إلى اتفاق سلام شامل يضع حدًا للأزمة اليمنية ويحفظ للبلد وحدته وسيادته، ولجيرانه أمنهم واستقرارهم.

ولفتت الأمانة العامة للجامعة النظر إلى النداء الذي سبق أن وجهه الأمين العام للجامعة العربية منذ أكثر من أسبوعين مناشدًا جميع الأطراف إسكات المدافع على كل الجبهات العربية المُشتعلة في سوريا واليمن وليبيا من أجل وقف نزيف الأزمات الإنسانية التي زادت حدتها جراء مواجهة وباء كورونا العالمي.

كما رحب أمين عام مجلس التعاون الخليجي الدكتور نايف الحجرف، بإعلان وقف إطلاق النار لمدة أسبوعين اعتباراً من اليوم الخميس 9 أبريل، قابلة للتمديد.

وأعرب عن أمله أن يُسهم هذا الإعلان في تهيئة الظروف الملائمة لتنفيذ دعوة المبعوث الخاص للأمين العام للأمم المتحدة لليمن لعقد اجتماع بين الحكومة الشرعية ومليشيا الحوثي الانقلابية لبحث خطوات وآليات تنفيذ وقف إطلاق النار بشكل دائم في اليمن، وخطوات بناء الثقة، واستئناف العملية السياسية بين الأطراف اليمنية للوصول إلى مشاورات بين اليمنيين للتوصل إلى حل سياسي شامل.

بدوره رحب رئيس البرلمان العربي الدكتور مشعل السُّلمي بإعلان تحالف دعم الشرعية في اليمن وقف إطلاق النار الشامل في اليمن لمدة أسبوعين قابلة للتمديد ابتداءً من اليوم وذلك لمواجهة تبعات انتشار فيروس كورونا المُستجد، وتهيئة الأوضاع لوقف دائم لإطلاق النار واستئناف المفاوضات في سبيل التوصل إلى حلٍ سياسي شاملٍ وعادلٍ للأزمة في اليمن.

وأكد الدكتور السلمي في بيان له أن هذا الإعلان يحمل أبعادًا إنسانية تهدف في المقام الأول إلى تخفيف معاناة اليمنيين ودعمه في مواجهة انتشار فيروس كورونا المُستجد والعمل على مكافحته ومنع انتشاره، كما يأتي حرصًا من تحالف دعم الشرعية في اليمن على الاستجابة لدعوة الأمين العام للأمم المتحدة لوقف إطلاق النار في الجمهورية اليمنية لمواجهة جائحة كورونا.

ومساء أمس أعلن المتحدث الرسمي باسم قوات تحالف دعم الشرعية في اليمن العقيد الركن تركي المالكي، وقف إطلاق  النار في اليمن لمدة أسبوعين لمواجهة تبعات تفشي فيروس كورونا.

لمتابعة كل جديد أولاً بأول.. سُعداء بمتابعة قناتنا على التيليجرام

القائمة البريدية

أشترك معنا في القائمة البريدية لتصلك كل الاخبار التي تنشرها الصحوة نت

تواصل معنا

الجمهورية اليمنية

info@alsahwa-yemen.net

الصحوة نت © 2020 م

الى الأعلى