مجلي:عاصفة الحزم بددت أحلام المليشيا.. والجيش يحقق انتصارات واسعة في مختلف الجبهات

مجلي:عاصفة الحزم بددت أحلام المليشيا.. والجيش يحقق انتصارات واسعة في مختلف الجبهات

أكد العميد الركن عبده مجلي الناطق الرسمي للقوات المسلحة ان الجيش الوطني حقق انتصارات كبيرة وتقدمات في مختلف جبهات القتال التي يخوضونها في إطار معركة استعادة الدولة ومؤسساتها والتوجه نحو تحرير ما تبقى من المناطق الواقعة تحت قبضة مليشيا الحوثي الانقلابية المدعومة من ايران .

وأوضح العميد مجلي في مؤتمر صحفي عقده اليوم الخميس، بمدينة مأرب، أن قوات الجيش حققت انتصارات كبيرة في مختلف الجبهات، بمشاركة رجال القبائل واسناد مقاتلات التحالف العربي في كلاً من صرواح والجوف وقانية ونهم.

وأوضح أن جبهة صرواح تحولت الى حمم وبراكين ملتهبة التهمت مليشيا الحوثي وبإسناد من طيران تحالف دعم الشرعية حيث قصفت تعزيزات وآليات وأسلحة العدو التي كانت في طريقها الى جبهة صرواح وأدت الى تدميرها بالكامل، فيما قصفت مدفعية الجيش تجمعات ومواقع متفرقة أسفرت عن خسائر كبيرة للمليشيا ، والقبض على العشرات من العناصر الحوثية والذين زجت بهم المليشيا الى محارق الموت والهلاك ، وأسفرت الأعمال القتالية لأبطال الجيش عن  تحرير وتطهير العديد من المواقع الهامة والحاكمة وأهمها جبل اللهبي ومنطقة دير صرواح.

وأوضح العميد مجلي في المؤتمر الصحفي التاسع الذي عقده اليوم في مأرب ان الجيش الوطني يمتلك زمام المبادرة والمباغتة واستطاع ان يحول جبهة الضيق والمخدرة والمشجح الى مقابر للغزاة الحوثيين.

وأشاد الناطق الرسمي للقوات المسلحة برجال المقاومة الشعبية من القبائل الذين كان لهم دوراً محورياً في تحقيق الأهداف على الأرض ، كما رافقت تلك الانتصارات على الأرض انتصارات في الجو ، حيث تمكن أبطال الجيش من إسقاط ثلاث طائرات مسيرة في جبهة صرواح غرب محافظة مأرب.. ودعا مجلي منظمة الصليب الأحمر الدولي الى انتشال جثث قتلى المليشيا الانقلابية الحوثية من المناطق والمواقع التي تدور فيها المواجهات.

وفي جبهة مجزر نفذ أبطال الجيش الوطني العديد من الهجمات التعرضية ضد المليشيات الحوثية ، وأسفرت عن استعادة عدد من العربات والمعدات القتالية وعدداً من الصواريخ والقبض على أعداد من عناصر المليشيات الانقلابية.. واستعرض العميد الركن عبده مجلي مقاطع فيديو في المؤتمر الصحفي الذي حضره الصحفيين والإعلاميين ومراسلي القنوات التلفزيونية والإذاعية ، وعرض فيه مشاهد من ميدان المعركة تؤكد تلك الانتصارات التي يحققها أبطال الجيش الوطني في العديد من الجبهات.

وفي محافظة الجوف أكد الناطق الرسمي للقوات المسلحة ان الجيش الوطني حقق انتصارات متوالية خلال المواجهات التي شهدتها جبهة خب والشعف حيث تمكن الجيش من تحقيق المباغتة والقيام بعملية التطويق والالتفاف على العدو وتكبد العدو خسائر كبيرة في الأرواح والعتاد مع استسلام العشرات من عناصر المليشيات.

كما واصل الجيش الوطني التقدم في منطقة المهاشمة واليتمة ومنطقة صبرين والوجف شرق مدينة الحزم .

وشن هجوم كاسح في منطقة قيسين الواقعة بين صبرين وقناو أسفر عن قتل وأسر العشرات من عناصر العدو .

وقام طيران تحالف دعم الشرعية بتدمير مواقع وآليات وتعزيزات مليشيات الحوثي شرق مدينة الحزم وأصابت الأهداف بدقة عالية الحقت بالعدو  خسائر كبيرة في العتاد والأسلحة والأرواح .. فضلا عن تمكن أبطال الجيش من اسقاط طائرة مسيرة تابعة للمليشيا الحوثية.

وفي جبهة الصفراء قال العميد مجلي إن قوات الجيش الوطني في المنطقة العسكرية السابعة شنت هجوماً على مواقع كانت تسيطر عليها المليشيات الحوثية وتم الالتفاف والتطويق عليها وتحرير مواقع جديدة في منطقة المرازة شرق مديرية الصفراء، والقبض على العديد من عناصر المليشيات واستعادة كميات من الأسلحة والذخائر المتنوعة.

كما قصفت مدفعية الجيش تجمعات وآليات للمليشيات الحوثية وأسفر القصف عن تدمير مدرعتين ومقتل وجرح العديد من عناصر المليشيات.

وفي جبهات محافظة البيضاء أكد العميد مجلي ان الجيش الوطني وبإسناد من طيران تحالف دعم الشرعية حقق انتصارات كبيرة في جبهة قانية حيث تمكن من تحرير عددا من المواقع الهامة والجبال الحاكمة شمال محافظة البيضاء وأهمها القطور والتباب السود.

وأضاف مجلي بان الجيش الوطني استعاد كميات كبيرة من الأسلحة والذخائر المتنوعة وكبد المليشيا الحوثية العشرات من القتلى والقبض على أخرين .

وأشار مجلي الى استمرار الجيش في في تنفيذ الأعمال الهجومية بجاهزية قتالية ومعنويات عالية في مواقع العرجاء والقرضة.

فيما يواصل طيران التحالف العربي في جبهة قانية وناطع استهداف مواقع  وتعزيزات المليشيات بعدة غارات ناجحة ومركزة أسفرت عن تكبيد العدو خسائر كبيرة في العدة والعتاد.. الى جانب ذلك اسقط أبطال الجيش في جبهة قانية شمال البيضاء طائرة مسيرة تابعة للمليشيا الحوثية المتمردة.

وفي جبهة نهم شرق العاصمة صنعاء أوضح العميد عبده مجلي ان قوات الجيش الوطني استعادت زمام المبادرة والمباغتة وتحولت من الدفاع الى الهجوم، وحررت عدد من المواقع بعد معارك ضارية، أسفرتعن سقوط قتلى وجرحى في صفوف العدو  .

والسيطرة على مواقع في حريب نهم وقطع طرق إمداد العدو، وتنفيذ الكمائن في قطاع حريب نهم بمنطقة صلب ونجد العتق، أسفرت عن العشرات من القتلى والجرحى وتدمير عدد من الآليات والعتاد .

وقصفت مدفعية الجيش الوطني تعزيزات للميليشيات الحوثية في جنوب صلب، وتمكنت من تدمير عدد من الأطقم والآليات، وكذا إسقاط طائرتين مسيرتين استطلاعية ومتفجرة تابعة للحوثيين.

وفي محافظة حجة قال الناطق الرسمي للقوات المسلحة العميد الركن عبده مجلي ان الجيش الوطني شن هجوماً واسعا على مواقع كانت تتمركز فيها مليشيات الحوثي الانقلابية في جبهة حرض وتمكنوا خلاله من التقدمّ قرابة 4كم وتحرير عدد من المواقع الهامة أبرزها التباب السود.. وأسفرت المعارك عن سقوط العديد من عناصر المليشيات بين قتيل وجريح، مع استعادة كمّيات من الأسلحة والذخائر المتنوّعة إضافة الى إسقاط طائرة مسيّرة تابعة لمليشيات الحوثي الانقلابية .

ولخص العميد مجلي إلى أهم المنجزات خلال الخمسة الأعوام المنصرمة لعاصفة الحزم وإعادة الأمل و في تقديم الدعم اللوجستي والإسناد الجوي للقوات المسلحة لتحرير البلاد من المليشيات الانقلابية الحوثية ، واسقاط مشروع الحوثي واجتثاث حلمهم بحكم اليمن والحاقها بإيران.

فضلا عن تأمين المنافذ البرية والبحرية والحد من تهريب الأسلحة الإيرانية لقتل الشعب اليمني ، والعمل على مساعدة القيادة السياسية والعسكرية لاستعادة الشرعية واليمن الاتحادي ، وردع المليشيات الحوثية ومنعها من تهديد المواطنين اليمنيين والدول المجاورة.

والعمل على تبديد أحلام الانقلابين والمتمردين من القضاء على الجمهورية والدولة والهوية اليمنية ، ودرء خطر الأسلحة الثقيلة والصواريخ الباليستية التي استولى عليها الحوثيون من مخازن القوات المسلحة.

الى جانب رعاية اتفاق الرياض وحرص المملكة العربية السعودية على استكمال تنفيذه في أرض الواقع ، وحشد التأييد الدولي و الإقليمي  لدعم ومساندة الشرعية اليمنية وفق المرجعيات الثلاث ( مخرجات الحوار الوطني و المبادرة الخليجية  واليتها التنفيذية  والقرار الدولي  2216) .

قيام مشروع «مسام» التابع لمركز الملك سلمان للإغاثة والأعمال الإنسانية وتطهير مساحات شاسعة  من الأراضي اليمنية المزروعة بالألغام الأرضية من قبل مليشيا الحوثي الإرهابية  .

قيام طيران التحالف العربي لدعم الشرعية بإسناد الجيش الوطني وتدمير مواقع ومعسكرات وتعزيزات المليشيا الحوثية حيث استهدفت مقاتلات التحالف العربي مواقع المليشيات الحوثية في مختلف الجبهات القتالية واهمها جبهة محافظة الجوف والبيضاء ونهم وصرواح .

واتهم العميد مجلي مليشيا الحوثي الإرهابية بمواصلة خروقاتها في قصف الأحياء السكنية ومنازل المواطنين بجميع أنواع الأسلحة وتقوم بزراعة الألغام وحفر الخنادق في شوارع مدينة الحديدة.

وتجبر قذائف وألغام مليشيات الحوثي سكان مديرية الدريهمي وحيس والتحيتا والمتينة على النزوح القسري من قراهم ومزارعهم.

وقال مجلي إن انتشار الألغام بشكل كبير في مزارع المواطنين وفي الطرقات العامة والأحياء السكنية التي كانت تسيطر عليها المليشيات سابقاً أصبحت تهدد حياتهم، حيث أن المواطنين يستيقظون يومياً على خبر انفجار الألغام وسقوط الضحايا من الأبرياء.

واكد قيام المليشيا الحوثية بقصف مطاحن البحر الاحمر والمصانع ومخازن الغذاء ونقاط المراقبة الأممية في الحديدة امام مرى ومسمع فريق المراقبة الأممية .

ودعا مجلي أولياء الأمور بأن لا تسمحوا لأبنائكم  بان يقودهم الحوثي الى محارق الموت والهلاك في معركة خاسرة ضد شعبنا اليمني

وقال إن الحوثين أهدروا الكرامة وصادروا الحرية وأغلقوا المدارس  وقضوا على التعليم واقصوا المعلمين وأخذوا الطلاب من المدارس الى المتارس وهدموا المساجد وحول المستشفيات الى ثكنات عسكرية وصادروا الحقوق والرواتب وجعلوا الأسواق السوداء بديلاً للاقتصاد الوطني وجعلوا المواطنين الذين  يعيشون في مناطق سيطرتهم بين مختطف ومعتقل ومهجر ومهدد وخائف وجائع ومشرد وتحت الاقامة الجبرية .

وأكد مجلي  ان جماعة الحوثي تقوم بمارسة جريمة حقيقية بحق آلاف المواطنين المسافرين من المدن اليمنية نحو صنعاء تحت مسمى الحجز الطبي.

وأشار الى ان المليشيات الحوثية تقوم باحتجاز العشرات من ( حافلات نقل الركاب وعربات المسافرين) في نقطة تسيطر عليها المليشيات خارج مدينة البيضاء منذ أسبوعين. . وفي ظروف أقل ما توصف بأنها غير آدمية وتعمل على تعرضهم لمختلف الأمراض و الأوبئة، ويتعرض المواطنون لإهانات مباشرة ومتعمدة و ابتزاز المسافرين ماليا .

وذكر مجلي قيام المليشيا الحوثية بارتكاب جرائم ضد الإنسانية حيث أقدمت على إعدام اثنين من أبطال قبيلة مراد في الجوف بعد اسرهما وهما جريحان، وتمت تصفيتهم هناك بصورة وحشية وبشعة  تدل على الحقد والعنف والإرهاب.

وقال العميد مجلي إن المليشيات الحوثية تواصل سلسلة جرائمها وانتهاكاتها بحق أبناء الشعب اليمني حيث أطلقت العديد من الصواريخ البالستية على منازل المواطنين في مدينة مارب حي الروضة والمطار والزراعة اسفرت عن سقوط ضحايا مدنيين بينهم نساء وأطفال الى جانب استهداف مستشفى الجفرة في مديرية مجزر محافظة مأرب ومنع الإغاثة الاسعافية للمواطنين.

واعتبرها مجلي بانها جرائم حرب ضد الإنسانية؛ وانتهاك صارخ لحقوق الإنسان والاتفاقيات الدولية، باعتبار هذه الكيانات المدنية محمية بالقانون الدولي والإنساني واتفاقيات ومعاهدات جنيف.

وثمن العميد مجلي في ختام حديثه دور القيادة السياسية والعسكرية ممثلة بفخامة المشير الركن عبدربه منصور هادي رئيس الجمهورية القائد الأعلى للقوات المسلحة ونائبه وقيادة وزارة الدفاع وهيئة الأركان العامة في دعم أبطال الجيش لتحقيق الانتصارات التي يسطرونها في مختلف الجبهات ، وأشاد مجلي بدور قوات التحالف العربي بقيادة المملكة العربية السعودية في دعم واسناد الشرعية وجيشها الوطني في معركة استعادة الدولة والقضاء على المليشيا الحوثية الانقلابية المدعومة من ايران.

لمتابعة كل جديد أولاً بأول.. سُعداء بمتابعة قناتنا على التيليجرام

القائمة البريدية

أشترك معنا في القائمة البريدية لتصلك كل الاخبار التي تنشرها الصحوة نت

تواصل معنا

الجمهورية اليمنية

info@alsahwa-yemen.net

الصحوة نت © 2020 م

الى الأعلى