إصلاح وادي حضرموت يلتقي الوفد الأممي ويستعرض رؤيته في دعم الدولة الاتحادية

إصلاح وادي حضرموت يلتقي الوفد الأممي ويستعرض رؤيته في دعم الدولة الاتحادية

التقى التجمع اليمني للإصلاح بوادي حضرموت اليوم الأربعاء بمدينة سيئون الوفد الأممي لمكتب المبعوث الدولي الخاص باليمن مارتن غريفيث الزائر لوادي حضرموت للاطلاع على مواقف الأحزاب والمكونات  السياسة ومعرفة الأوضاع السياسية والأمنية بالوادي والصحراء.

وفي اللقاء الذي ضم السيد اندرو مارشل كبير مستشاري المبعوث الدولي، قدم القيادي بإصلاح حضرموت الدكتور حسن عبدالله باسواد رؤية الإصلاح بوادي حضرموت التي تتمثل بدعم المرجعيات الثلاث المتمثلة بالمبادرة الخليجية ومخرجات الحوار الوطني والقرار الاممي 2216 والبناء عليها في الحفاظ على الدولة اليمنية الاتحادية واقليم حضرموت جزء منها.

وأكد باسود على أهمية الحفاظ على شكل الدولة القائم بوادي حضرموت وجعله نموذج يحتذى به في بقية المحافظات المحررة، حيث تحضر الدولة في وادي حضرموت  بمؤسساتها وهيئاتها المختلفة  وكذلك المجالس المحلية وغيرها.

كما طالب باسواد من المنظمة الأممية القيام بدورها في دعم السلطة المحلية والأمنية بالوادي والصحراء بإسناد الوضع الأمني وتعزيزه للقيام بدوره في حماية المواطن، وأيضا دعم الوضع الإنساني الناتج عن النزوح إلى الوادي والذي يستقبل يوميا أعداد كبيرة من الأسر والعائلات الفارة من مناطق الحرب مع مليشيا الحوثي الانقلابية.

حضر اللقاء  نائب المدير بقسم الشؤون السياسة بمكتب المبعوث الاممي "مساكي وتنابي"، ومستشار المبعوث للشؤون السياسية "بيتر رايس" ومن التجمع اليمني لإصلاح وادي حضرموت البرلماني عضو مجلس النواب الأستاذ أحمد حسن باحويرث، والامين العام للمجلس المحلي بمديرية تريم المهندس محمد عوض هادي.

 

 

 

لمتابعة كل جديد أولاً بأول.. سُعداء بمتابعة قناتنا على التيليجرام

القائمة البريدية

أشترك معنا في القائمة البريدية لتصلك كل الاخبار التي تنشرها الصحوة نت

تواصل معنا

الجمهورية اليمنية

info@alsahwa-yemen.net

الصحوة نت © 2020 م

الى الأعلى