انسحاب ضباط الارتباط من جميع نقاط المراقبة في الحديدة عقب قنص ضابط ارتباط

انسحاب ضباط الارتباط من جميع نقاط المراقبة في الحديدة عقب قنص ضابط ارتباط

انسحب ضباط الإرتباط من جميع نقاط الرقابة المشتركة في الحديدة بعد قنص مليشيات الحوثي لضابط الإرتباط الممثل للقوات المشتركة في النقطة الخامسة.

ونقل "المركز الإعلامي لـ ألوية العمالقة" عن مصدر في غرفة عمليات ضباط الارتباط أن النقطة الثانية في مدينة الصالح والثالثة في كليو 16 والرابعة في حي منظر انسحبت بعد انسحاب زملائهم في النقطة الأولى والخامسة لتكون جميع نقاط الارتباط الخمس قد انسحبت وعلقت عملهما بمدينة الحديدة.

ويأتي إنسحاب ضباط الإرتباط للقوات المشتركة من جميع نقاط الإرتباط احتجاجا على إصابة ضابط الإرتباط الممثل للقوات المشتركة العقيد محمد شرف الصليحي الذي أصيب إصابة خطيرة في الرأس برصاص قناص حوثي.

 وصعدت مليشيا الحوثي الانقلابية من عملياتها العسكرية في الحديدة وسط صمت  وتجاهل أممي للخروقات اليومية.

وأمس الثلاثاء.. نظم العشرات من أبناء مديرية الدريهمي في الحديدة وقفة احتجاجية حاشدة غاضبة تجاه الجرائم الوحشية للمليشيات الحوثية بحق أبناء المديرية في ظل الصمت الدولي، مطالبين بالانسحاب من اتفاق السويد.

وكان قد حمل وزير الإعلام معمر الارياني بعثة الأمم المتحدة لدعم اتفاق الحديدة المسؤولية عن مصير تنفيذ بنود الاتفاق، مستغربا من بيانها الصادر بشأن عملية التحالف العربي في الصليف السبت الماضي.

لمتابعة كل جديد أولاً بأول.. سُعداء بمتابعة قناتنا على التيليجرام

القائمة البريدية

أشترك معنا في القائمة البريدية لتصلك كل الاخبار التي تنشرها الصحوة نت

تواصل معنا

الجمهورية اليمنية

info@alsahwa-yemen.net

الصحوة نت © 2018 م

الى الأعلى