كورونا.. هارفارد تغلق أبوابها والأمم المتحدة تبعد السائحين

كورونا.. هارفارد تغلق أبوابها والأمم المتحدة تبعد السائحين

أغلقت جامعة هارفارد الأميركية، الثلاثاء، أبوابها أمام الطلاب ومددت العطلة وبدأت برامج التعليم عن بعد خوفاً من انتشار عدوى فيروس كورونا.

وفي وقت لاحق، قررت الأمم المتحدة أن تعلق اعتبارا من مساء الثلاثاء زيارات السياح لمقرها الرئيسي في نيويورك بسبب فيروس كورونا.

وقال المتحدث باسم المنظمة ستيفان دوجاريك في بيان إن "أي إصابة" لم تسجل حتى الآن في صفوف نحو 300 موظف يعملون في الأمانة العامة للأمم المتحدة.

وفي الأوقات العادية، يقوم 5 آلاف سائح أسبوعيا بزيارات لمقر الأمم المتحدة، خصوصا لقاعتي مجلس الأمن والجمعية العامة في أوقات عدم انعقاد الجلسات.

وبمعزل عن السياح، يزور مقر الأمم المتحدة كل عام نحو نصف مليون زائر، وفق الدائرة الإعلامية.

وأوضح دوجاريك أن "الأمم المتحدة تواصل متابعة الوضع من قرب وقد تضطر إلى اتخاذ تدابير اضافية إذا اقتضت الظروف".

وكانت السلطات الصحية الأميركية قد أشارت إلى أنها قد تغلق أجزاء من الولايات المتحدة في محاولة لاحتواء فيروس كورونا الذي يتفشى سريعا في البلاد.

لمتابعة كل جديد أولاً بأول.. سُعداء بمتابعة قناتنا على التيليجرام

القائمة البريدية

أشترك معنا في القائمة البريدية لتصلك كل الاخبار التي تنشرها الصحوة نت

تواصل معنا

الجمهورية اليمنية

info@alsahwa-yemen.net

الصحوة نت © 2020 م

الى الأعلى