الارياني: مليشيا الحوثي تضاعف عملية تجنيد الأطفال لتعويض خسائرها البشرية

الارياني: مليشيا الحوثي تضاعف عملية تجنيد الأطفال لتعويض خسائرها البشرية

حذر وزير الاعلام معمر الارياني من تضاعف عملية تجنيد مليشيا الحوثي للأطفال والزج بهم في جبهات القتال لتعويض خسائرها البشرية الكبيرة بعد تصعيدها العسكري الأخير في جبهة نهم الجوف .

وقال الارياني إن المليشيا الحوثية تدفع يوميا بالمئات غالبيتهم من الاطفال للموت المحقق في جبهات القتال دون اي اكتراث بمصيرهم لمجرد تحقيق انتصار اعلامي، والأكثر إيلاما هو استمرار المخدوعين في صفوفه بإلقاء انفسهم للمحرقة وقودا لمعارك سيد الكهف ومخططات سادته في طهران دون اعتبار بمصير من سبقوهم.

وأشار إلى الاحصائية التي نشرها المركز الإعلامي للقوات المسلحة ونقلها موقع صحيفة الثورة الرسمية بالأسماء عن مصرع 808 عنصراً من مليشيات الحوثي الانقلابية بنيران الجيش الوطني في جبهات مديرية نهم والجوف خلال الفترة من 15 يناير إلى 10 فبراير 2020.

وناشد الارياني في سياق تصريحه لـ" وكالة سبأ" كل أب وأم في مناطق سيطرة المليشيا الحوثية بالحفاظ على ابنائهم وعدم القائهم وقودا في معركتها العبثية ضد اليمن وجواره الإقليمي والعربي، والاعتبار بمصير مئات القتلى الذي يشيعهم الحوثي يوميا في صناديق فارغه ومواكب موت ومغامرات لا تنتهي، بينما هو مختبئ في احد كهوفه بمحافظة صعده.

وطالب المجتمع الدولي والامم المتحدة وهيئاتها للنهوض بمسئولياتهم الأخلاقية والإنسانية في هذا الملف، والضغط على المليشيا الحوثية لوقف نهجها المستورد من ايران في استخدام الأطفال وقودا لحربهم، ودعم جهود استعادة الدولة باعتبارها الضامن الحقيقي لحياة آمنة ومستقرة يستحقها أطفال اليمن.

لمتابعة كل جديد أولاً بأول.. سُعداء بمتابعة قناتنا على التيليجرام

القائمة البريدية

أشترك معنا في القائمة البريدية لتصلك كل الاخبار التي تنشرها الصحوة نت

تواصل معنا

الجمهورية اليمنية

info@alsahwa-yemen.net

الصحوة نت © 2018 م

الى الأعلى