نساء حجة في مرمى "دورات الحوثي التحريضية"

نساء حجة في مرمى "دورات الحوثي التحريضية"

كثفت ميليشيات الحوثي الانقلابية بمحافظة حجة من فعالياتها الطائفية بين النساء عبر إحياء مناسبات تخص فكرها المستمد من ايران من شأنها تدمير "نصف المجتمع" المتمثل في المرأة والدفع بها لتوجيه النصف الآخر من المجتمع الى احضان هذه الجماعة التدميرية .

ونفذت ميليشيات الحوثي مؤخراً فعاليات بمختلف المديريات باسم " ذكرى مولد فاطمة الزهراء - وأم الشهيد" وغيرها من الأنشطة التي تهدف من خلالها الى تغذية فكر المرأة في المحافظة بأفكارها الهدامة ومن ثم حشد طاقات النساء نحو تربية أبنائهن على هذه الافكار المخالفة لمبادئ وقيم ديننا الاسلامي الحنيف .

وخصصت ميليشيات الحوثي هيئة معنية باستهداف النساء اسمتها " الهيئة النسائية" تعمل على باستقطاب المرأة وتجنيدها لنشر ثقافة الموت والدمار ، بعد ان أقحمت مئآت الفتيات فيما يسمى بكتائب "الزينبيات" المعنية بتنفيذ اعمال عنف واستخدامهن لاقتحام المنازل وانتهاك الحرمات وغيرها من الجرائم المتنافية مع طبيعة المرأة والقيم الاجتماعية لابناء المحافظة.

وحذر مراقبون محليون في حجة من خطورة استمرار الميليشيات في تنفيذ مثل هذه الاعمال الارهابية "حد وصفهم" لافتين الى ان آثارها السلبية لن تتوقف على المرأة فقط بل سيتمد الى كافة المجتمع ، لمكانة واهمية المرأة ، والذي بدوره سيؤثر على الأمن والسلم الاجتماعي مستقبلا.

وطالب المراقبون الحكومة الشرعية بضرورة اتخاذ الاجراءات اللازمة لحماية أبناء حجة وكافة المحافظات الواقعة تحت سيطرة الميليشيات من سموم أفكارها الطائفية، مؤكدين في الوقت ذاته بأن سرعة حسم معركة تحرير تلك المناطق من سيطرة الانقلابيين تعتبر الحل الأمثل لوضع حد لانتشارها قبل أن تترسخ في المجتمع.

لمتابعة كل جديد أولاً بأول.. سُعداء بمتابعة قناتنا على التيليجرام

القائمة البريدية

أشترك معنا في القائمة البريدية لتصلك كل الاخبار التي تنشرها الصحوة نت

تواصل معنا

الجمهورية اليمنية

info@alsahwa-yemen.net

الصحوة نت © 2018 م

الى الأعلى