أبناء المحويت يسيّرون قافلة دعم وإسناد لأبطال الجيش في المنطقة العسكرية السابعة

أبناء المحويت يسيّرون قافلة دعم وإسناد لأبطال الجيش في المنطقة العسكرية السابعة

سير أبناء محافظة المحويت  اليوم الأربعاء قافلة غذائية لأبطال الجيش الوطني في المنطقة العسكرية السابعة.

وتضم القافلة عدداً من السيارات محملة بالمواد الغذائية والمؤون التي يحتاجها المرابطون من أبناء الجيش الوطني في المنطقة.

وقال الشيخ صالح الخولاني أحد المنظمين للقافلة، إن هذه القافلة تأتي ضمن الدعم والإسناد الشعبي، الذي يقوم بها المجتمع لمساندة الجيش الوطني ودعم الجنود المرابطين، مشيداً بالجهود التي قام بها مشائخ ووجهاء محافظة المحويت  في الأعداد والتنظيم لهذه القافلة للمرابطين في جبهات القتال في سبيل تحرير الوطن من المليشيات الانقلابية.

وأشار الخولاني إلى أهمية تكاتف الجهود بين جميع أبناء الشعب اليمني ودعم الجيش الوطني من أجل الخلاص من كارثة المليشيات الحوثية الانقلابية.

ودعا الشيخ الخولاني إلى النفير العام وإسناد أبطال الجيش الوطني في معركتهم ضد مليشيا التمرد والانقلاب.

من جهته حيا وكيل محافظة المحويت الاستاذ علي الخطيب أبطال الجيش الوطني، وقال إن محافظة المحويت تقف إلى جانب الجيش الوطني بالمال والرجال منذ بداية الإنقلاب ولن نتوانى لحظة واحدة في التضحية بالغالي والنفيس  فداء للوطن.

وكان في استقبال القافلة العميد الركن عبدالرقيب دبوان قائد اللواء 121مشاة ، وأركان وعمليات اللواء وعدد من الضباط والصف والجنود.

ورحب العميد دبوان بجميع المشاركين في تسيير القافلة.. لافتاً إلى أهمية الدعم والإسناد للجيش في رفع الروح المعنوية لأبطال القوات المسلحة، وإظهار حجم التلاحم بين القوات المسلحة وأبناء الشعب في المعركة المقدّسة ضد المليشيات الحوثية الإنقلابية المدعومة إيرانياً.

وأضاف أن المليشيات تنتحر في جبهات القتال بنهم والجوف ووصلت مئات الجثث لقتلى مليشيات الحوثي إلى صنعاء.

وأكد العميد دبوان أن الحوثي يزج بالأطفال والشباب إلى معارك خاسرة، مثمناً جهود ودور أبناء المحويت جميعاً سلطة محلية ومشائخ ووجهاء في دعم وإسناد الجيش الوطني في معركته ضد قوى الظلام الحوثية.

لمتابعة كل جديد أولاً بأول.. سُعداء بمتابعة قناتنا على التيليجرام

القائمة البريدية

أشترك معنا في القائمة البريدية لتصلك كل الاخبار التي تنشرها الصحوة نت

تواصل معنا

الجمهورية اليمنية

info@alsahwa-yemen.net

الصحوة نت © 2018 م

الى الأعلى