الخارجية تتطلع إلى اتخاذ إجراءات كفيلة بتنفيذ اتفاق الرياض

الخارجية تتطلع إلى اتخاذ إجراءات كفيلة بتنفيذ اتفاق الرياض

تطلع وزير الخارجية محمد الحضرمي إلى اتخاذ إجراءات كفيلة بتنفيذ اتفاق الرياض في ضوء استمرار عرقلة التنفيذ من قبل المجلس الانتقالي..مثمنا الجهود التي تبذلها المملكة العربية السعودية الشقيقة في سبيل ذلك.

وبحث الحضرمي مع القائم بأعمال سفارة الولايات المتحدة الأمريكية لدى اليمن جنيد منير، مستجدات الأوضاع في اليمن واستمرار عرقلة المجلس الانتقالي لتنفيذ اتفاق الرياض.

يأتي هذا تزامناً مع تهرب المجلس الانتقالي من تنفيذ اتفاق الرياض واستمرار تحشيده المسلح في عدد من المناطق.

وأمس الأحد.. قال رئيس الوزراء معين عبدالملك إن اتفاق الرياض "فرصة لا تتكرر" وإن البدائل ستكون كارثية على الجميع خاصة المواطن اليمني، وأنه لامجال للمغامرات والمراواغات".

وتطرق الوزير الحضرمي الى مشكلة خزان صافر النفطي الذي ما زالت المليشيات الحوثية ترفض وبشكل قاطع كل المحاولات الرامية إلى معالجة هذه القضية التي قد تؤدي إلى أكبر كارثة بيئية لن تهدد اليمن فقط ولكن المنطقة والعالم بأسره.

وجدد الوزير مطالبته ضرورة التحرك العاجل من قبل مجلس الامن والمجتمع الدولي لمنع حصول هذه الكارثة.

لمتابعة كل جديد أولاً بأول.. سُعداء بمتابعة قناتنا على التيليجرام

القائمة البريدية

أشترك معنا في القائمة البريدية لتصلك كل الاخبار التي تنشرها الصحوة نت

تواصل معنا

الجمهورية اليمنية

info@alsahwa-yemen.net

الصحوة نت © 2020 م

الى الأعلى