مليشيا الحوثي تجدد قصفها لنقاط الرقابة الأممية في الحديدة

مليشيا الحوثي تجدد قصفها لنقاط الرقابة الأممية في الحديدة

عاودت ميليشيات الحوثي الانقلابية، السبت، استهداف نقاط الرقابة لضباط الارتباط المنبثقة عن لجنة تنسيق إعادة الانتشار الاممية في مدينة الحديدة، غربي اليمن.

ويأتي هذا الاستهداف، الذي اعتبرته القوات المشتركة في الساحل الغربي، "خرقا صارخا لاتفاق استوكهولم"، بعد 5 أيام من إجتماع مشترك لضباط الإرتباط برئاسة نائبة رئيس بعثة الأمم المتحدة، الألمانية دانييلا روسلاك.

وقال الإعلام العسكري للقوات المشتركة نقلا عن مصدر ميداني، أن الميليشيات الحوثية استهدفت بعدة طلقات طقم إمداد نقطة الرقابة المتمركزة في سيتي ماكس بشارع صنعاء.

وكانت نائبة رئيس بعثة الأمم المتحدة لدعم اتفاق الحديدة، الألمانية، دانييلا روسلاك عقدت الثلاثاء الماضي اجتماعا هاما مع ضباط الإرتباط لإنقاذ آلية التهدئة التي لم تلتزم بها الميليشيات الحوثية منذ سريان الهدنة الأممية، وكذا سرعة نشر مراقبين أمميين الى جانب ضباط الإرتباط للطرفين في النقاط الخمس.

وخرج الإجتماع بعدة نقاط أهمها وقف استهداف نقاط ضباط الارتباط.

وبحسب القوات المشتركة، فإن هذا الإستهداف الجديد لنقطة سيتي ماكس، من شأنه "وضع اللجنة الأممية على المحك".

وسبق للميليشيات الحوثية أن استهدفت نقاط الرقابة لضباط الارتباط كان آخرها استهداف نقطة ضباط الارتباط في المنظر بقصف مدفعي مطلع الشهر الجاري.

 

لمتابعة كل جديد أولاً بأول.. سُعداء بمتابعة قناتنا على التيليجرام

القائمة البريدية

أشترك معنا في القائمة البريدية لتصلك كل الاخبار التي تنشرها الصحوة نت

تواصل معنا

الجمهورية اليمنية

info@alsahwa-yemen.net

الصحوة نت © 2020 م

الى الأعلى