طلاب اليمن في الصين يناشدون بإجلائهم من مدينة "ووهان"

طلاب اليمن في الصين يناشدون بإجلائهم من مدينة "ووهان" صورة تعبيرية - طلاب اليمن في الصين

ناشد طلاب اليمن الدارسين في الصين الرئاسة اليمنية والحكومة الشرعية وضع حد لمعاناتهم المتفاقمة جراء انتشار فيروس "كورونا" في مدن الصين.

وبعث الطلاب اليمنيون مناشدة عاجلة للرئيس والحكومة توضح معاناتهم من تفاقم انتشار الفيروس وازدياد إجراءات الحجر الصحي على  عموم مدن الصين وتجاهل مناشدات سابقة بعثوا بها وقالوا بأنها ت قوبلت بتجاهل وإهمال وتقصير في القيام بالمسؤولية للحفاظ على حياة الطلاب ورفع المعاناة التي تعتري كل الطلاب في عموم الصين.

وجدد الطلاب مناشدتهم العاجلة بسرعة إجلاء طلاب مدينة ووهان بصورة مستعجلة نتيجة زيادة الوباء في تلك المدينة.

وطالبوا خلال مناشدتهم تقديم الدعم والرعاية لبقية الطلاب في عموم الصين أسوة بغيرهم ورفع معنوياتهم المنهارة والذين يعيشون ظروف صعبة مع تفشي الوباء وتوسع الحجر الصحي على كل المدن.

 

نص المناشدة

الوالد المشير/عبدربه منصور هادي رئيس الجمهورية     المحترم

 

ان ابناء وطنك طلاب وطالبات اليمن في الصين يناشدونك ويناشدون الحكومة الموقرة للأسبوع الثالث على التوالي وذلك ما يعانونه من تفاقم انتشار الفيروس وازدياد إجراءات الحجر الصحي على  عموم مدن الصين  إلا ان تلك المناشدات قوبلت بتجاهل وإهمال وتقصير في القيام بالمسؤولية للحفاظ على حياة الطلاب ورفع المعاناة التي تعتري كل الطلاب في عموم الصين .

تزداد معاناة الطلاب، وتتفاقم ظروفهم سوءا على نحو كبير ، بينما تمخضت تلك الاستجابات التي اعلنت عنها الحكومة وشكلت من اجلها لجانا واحتفلت بها اعلاميا في دعم يتيم يسير لطلاب مدينة ووهان متجاهلة مطالباتهم الملحة في الإجلاء وضاربة بمعاناة بقية الطلاب في المدن الأخرى عرض الحائط.

 

وبالرغم من الجهود الكبيرة الملموسة من قبل الجامعات الصينية ، والحرص الكبير الذي تبديه تجاه الطلاب والحيلولة دون تعرضهم للاصابة بالفيروس ، إلا ان هذا لا يعفي ابدا الجهات الرسمية من القيام بواجباتها الدستورية والقانونية والإنسانية تجاه طلابها المقيمين في الصين وتقديم الحلول والدعم اللازم الذي  يضمن سلامة الطلاب وعدم استمرار معاناتهم لفترة قد تطول باستمرار الحجر الصحي الذي لا يرى املا في انتهائه قريبا.

 نجدد مناشدتنا للجهات الرسمية للتجاوب مع مطالب الطلاب المتمثلة بالاتي :

أولا: إجلاء طلاب مدينة ووهان بشكل عاجل   .

ثانياً:  تقديم الدعم والرعاية لبقية الطلاب في عموم الصين أسوة بغيرهم ورفع معنوياتهم المنهارة والذين يعيشون ظروف صعبة مع تفشي الوباء وتوسع الحجر الصحي على كل المدن.

 ختاما نأمل سرعة الاستجابة لأبنائكم الطلاب نظرا للحالة الطارئة الذي يعيشونها في عموم جمهورية الصين الشعبية

 

وفق الله الجميع ولا ارى احدا اي مكروه

 

صادر عن : الهيئة الإدارية لاتحاد طلاب اليمن في الصين

15-02-2020

 

لمتابعة كل جديد أولاً بأول.. سُعداء بمتابعة قناتنا على التيليجرام

القائمة البريدية

أشترك معنا في القائمة البريدية لتصلك كل الاخبار التي تنشرها الصحوة نت

تواصل معنا

الجمهورية اليمنية

info@alsahwa-yemen.net

الصحوة نت © 2018 م

الى الأعلى