عزلة الشراعي بجبلة إب يشيعون الطفلة "ريماس" بموكب جنائزي مهيب

عزلة الشراعي بجبلة إب يشيعون الطفلة "ريماس" بموكب جنائزي مهيب

شيع أبناء عزلة الشراعي بمديرية جبلة في موكب جنائزي مهيب جثمان الطفلة "ريماس عبدالسلام القادري" 6 سنوات إلى مثواها الأخير في قرية "المنزل".

وانطلق موكب التشييع من مستشفى الأمومة والطفولة بمدينة إب صباح اليوم وحتى مسقط رأس الطفلة برفقة مجموعة من الأطفال والذين كانوا يرددون طوال الطريق شعارات تندد بالحادثة وتطالب بسرعة المحاكمة العاجلة للجاني.

واصطف على جانبي الطريق الممتد من مدينة إب وحتى عزلة الشراعي العديد من الأطفال والنساء والرجال حاملين صور الطفلة "ريماس"، وتجمعت عدد من النساء فوق أسطح المنازل وعلى أطراف الحقول والتباب أثناء الصلاة على الطفلة ومواراة جثمانها الثرى.

وردد المشيعون وأبناء المنطقة  أثناء استقبال الجثمان شعارات تستنكر الحادثة وتطالب بإنزال العقاب الرادع والعاجل بحق الجاني ومن هذه الشعارات "عدالة وانتقام ..  لريماس عبدالسلام" ، "شرع الله . شرع الله .. القاتل عدو الله" ، "يا قاضي عجل عجل .. بإعدام القاتل".  

ولقت الطفلة " ريماس " حتفها بطريقة مروعة وبشعة في أغسطس من العام الماضي على يد أحد أقاربها - ابن خالتها - عقب اختطافه لها إلى إحدى المباني قيد الانشاء، ومن ثم قام بضربها بعنف بالغ الشدة في الرأس وصدمها بقوة في جسم صلب قاصدا قتلها حتى فارقت الحياة.

القائمة البريدية

أشترك معنا في القائمة البريدية لتصلك كل الاخبار التي تنشرها الصحوة نت

تواصل معنا

الجمهورية اليمنية

info@alsahwa-yemen.net

الصحوة نت © 2018 م

الى الأعلى