مليشيا الحوثي تعدم أحد عناصرها في محافظة إب بدم بارد

مليشيا الحوثي تعدم أحد عناصرها في محافظة إب بدم بارد

قتلت مليشيا الحوثي بدم بارد أحد عناصرها المنتمي لمحافظة إب في مشهد صادم لأبناء المحافظة الخاضعة لسيطرة المليشيا الحوثية منذ أكتوبر 2014م.

وبحسب مصادر متطابقة فإن مسلحي مليشيا الحوثي قتلوا أحد زملائهم وسط مدينة إب، فيما لا يزال الجاني حر طليق.

ويدعى القتيل عبدالرحمن السعيدي واعترضه طقم حوثي ، حيث كان " السعيدي" يرتدي "جاكيت عسكري" وبحوزته سلاح شخصي، في سوق الجبري بمدينة إب، وطالبوه بنزع الجاكيت وتسليم السلاح الذي بحوزته بالقوة.

وقالت مصادر محلية إن السعيدي أظهر بطاقته للمسلحين الحوثيين، ليحدث بينه وبينهم خلافات تطورت حد الإعتداء عليه وضربه ومن ثم إطلاق النار عليه ومنع أحد من إسعافه للمستشفى، ليفرق الحياة بعد ذلك.

وأبدى سكان محليون وأبناء المحافظة صدمتهم من تعامل مليشيا الحوثي الإنقلابية مع أحد عناصرها والكيفية التي قتل بها، وقالوا بأنها تكشف عن واحدة من أساليبها الهمجية في التعامل مع أبناء محافظة إب.

وطالبت أسرة آل السعيدي المليشيا الحوثية بتسليم القتلة والجناة الذين قتلوا السعيدي ولا يزالون طلقاء بحماية نافذين من مليشيا الحوثي.

ونشر ناشطون مقطع فيديو يوثق حادثة القتل وكيفية تعامل مليشيا الحوثي مع أبناء المحافظة واستهتارها بدماء المواطنين حتى ممن يعملون معها.

يذكر أن القتيل السعيدي يعمل مع المليشيا الحوثية ضمن عناصر ما يسمى بـ"الأمن الوقائي" التابع للمليشيا وسبق وأن قاتل مع الحوثيين بعدد من الجبهات وجرح مرتين، وقتل شقيقه بأحد جبهات القتال الحوثية.

وفي موضوع آخر لقي إثنين من عناصر مليشيا الحوثي الإنقلابية من أبناء محافظة إب، مصرعهم بعد يوم من مصرع أربعة من عناصر المليشيا من أبناء إب، بنيران قوات الجيش الوطني بعدد من جبهات القتال الحوثية.

وشيعت مليشيا الحوثي عدد من عناصرها الذين قتلوا بنيران قوات الجيش الوطني بجبهات نهم والجوف بينهم : هاني علي القادري من أبناء مديرية حبيش شمال إب، ومعين علي الخطيب من أبناء مديرية النادرة شرق إب.

القائمة البريدية

أشترك معنا في القائمة البريدية لتصلك كل الاخبار التي تنشرها الصحوة نت

تواصل معنا

الجمهورية اليمنية

info@alsahwa-yemen.net

الصحوة نت © 2018 م

الى الأعلى