غريفيث يجدد دعوته لخفض التصعيد في اليمن

غريفيث يجدد دعوته لخفض التصعيد في اليمن

جدد المبعوث الخاص للأمين العام للأمم المتحدة إلى اليمن، مارتن غريفيث، مساء الاثنين، دعوته للأطراف اليمنية لخفض تصعيد العنف وتجديد التزامهم بالتوصل لحل سلمي للنزاع.

وقال في بيان صحافي مقتضب نشره على صفحته بموقع "تويتر": "يستحق اليمنيون ما هو أفضل من الحياة في ظل حرب لا تنتهي".

وجاءت هذه الدعوة بالتزامن مع اشتداد ضراوة المعارك بين القوات الحكومية وميليشيات الحوثي الانقلابية على أكثر من جبهة شرق العاصمة صنعاء ومحافظات مأرب والجوف والبيضاء، إضافة إلى تلويح الحكومة الشرعية بإنهاء اتفاق ستوكهولم الذي وقعته مع الميليشيات في السويد برعاية أممية قبل أكثر من عام.

وأوضح المبعوث الأممي، أن الأطراف في اليمن قطعت عهداً أمام الشعب اليمني بإبقاء الحديدة آمنة، وباستخدام إيرادات الميناء في دفع الرواتب وإعادة المحتجزين لذويهم وأحبائهم.

ودعا غريفيث إلى الوفاء بتلك العهود وبناء بيئة مواتية لعملية السلام.

 

 

القائمة البريدية

أشترك معنا في القائمة البريدية لتصلك كل الاخبار التي تنشرها الصحوة نت

تواصل معنا

الجمهورية اليمنية

info@alsahwa-yemen.net

الصحوة نت © 2018 م

الى الأعلى