المنطقة العسكرية الأولى: سنتصدى لأي محاولات تمس أمن واستقرار وادي حضرموت

المنطقة العسكرية الأولى: سنتصدى لأي محاولات تمس أمن واستقرار وادي حضرموت

دشنت قيادة المنطقة العسكرية الأولى اليوم بسيئون العام التدريبي والقتالي 2020  بميدان العرض بقيادة المنطقة بحضور قائد المنطقة اللواء الركن صالح طيمس ووكيل محافظة حضرموت لشؤون الوادي والصحراء عصام بن حبريش.

وأكد أركان حرب المنطقة قائد اللواء 135 مشاه العميد الركن يحيى ابو عوجاء على التمسك بالثوابت الوطنية والاصطفاف خلف القيادة السياسية والعسكرية وتنفيذ كافة المهام المساندة للمنطقة والويتها والوقوف صفاً واحداً في وجه المليشيات الانقلابية الخارجة عن الإجماع الوطني وأن المنطقة ومنتسبيها سيبقون سدا منيعا ضد أي تمرد يقوض حالة الاستقرار الذي يعيشه وادي حضرموت وعموم الوطن.

وقال إن حالة الاستقرار الأمني والخدماتي التي يعيشها وادي حضرموت حازت على اعجاب وتقدير الجميع وتجسدت في استضافة جلسات مجلس النواب وفعاليات دولية معتبرا ذلك يأتي بفضل جنود وابطال المنطقة اضافة للجهود المشتركة بين المنطقتين الاولى والثانية، وحكمة السلطة المحلية التي اختارت النأي عن الصراعات المدمرة.

وأضاف رئيس أركان حرب المنطقة "لن ننسى دماء شهدائنا الأبرار اللذين قدموا ضريبة الدم وبذلوا ارواحهم رخيصة لهذا الوطن وعلى رأسهم قائد التحالف العربي بالوادي والصحراء العقيد بندر العتيبي وكل الشهداء من المنطقة العسكرية الأولى واخوانهم في التحالف العربي، مؤكدين اصرارنا على مواصلة طريقهم النضالي الذي ارتقوا به شهداء عند ربهم ونجدد عهدنا لقيادتنا ولأرواح الشهداء باننا سنضل أوفياء لهذا الوطن ولمكتسباته ما حيينا".

هذا وشهد الحفل عرضاً عسكرياً للوحدات العسكرية من المنطقة العسكرية الأولى واللواء 135 مشاه واللواء 101 شرطة جوية وقوات الأمن العام والخاص وقوات النجدة والمرور والدفاع المدني.

 

لمتابعة كل جديد أولاً بأول.. سُعداء بمتابعة قناتنا على التيليجرام

القائمة البريدية

أشترك معنا في القائمة البريدية لتصلك كل الاخبار التي تنشرها الصحوة نت

تواصل معنا

الجمهورية اليمنية

info@alsahwa-yemen.net

الصحوة نت © 2020 م

الى الأعلى