نقابة الصحفيين ترصد 134 حالة انتهاك للحريات الإعلامية خلال العام 2019

نقابة الصحفيين ترصد 134 حالة انتهاك للحريات الإعلامية خلال العام 2019

رصدت نقابة الصحفيين اليمنيين 134 حالة انتهاك طالت الحريات الإعلامية خلال العام 2019م.

وتنوعت الانتهاكات بين الاختطافات بـ 31 حالة بنسبة 23.1% من إجمالي الانتهاكات ، ثم الاعتداءات بـ 24 حالة بنسبة 17.9% ، و المحاكمات والتحقيقات بـ 23 حالة بنسبة 17.2%، والتعذيب بعدد 15 حالة بنسبة 11.2%، ثم المنع من التغطية الصحافية ومنح حقوق الصحافيين بـ13 حالة بنسبة 9.7%، ثم التهديد والتحريض على الصحفيين بعدد 11 حالة بنسبة 8.2%، يلي ذلك حجب المواقع الإلكترونية بـ 10 حالات بنسبة 7.5% ، ومصادرة الصحف وممتلكات الصحفيين بـ 5 حالات بنسبة 3.7%، وأخيرا حالتي قتل بنسبة 1.5%.

وذكرت النقابة أن مختلف الأطراف ارتكبت هذه الانتهاكات بحق الصحفيين والمصورين والعاملين في وسائل الإعلام وممتلكاتهم، وبعض المقار الإعلامية، حيث ارتكبت جماعة الحوثي 62 حالة من إجمالي الانتهاكات بنسبة 46.3% ، يليها الحكومة الشرعية بمختلف هيئتها وتشكيلاتها ارتكبت 44 حالة انتهاك بنسبة 32.8%، فيما قيدت 13حالة ضد جهات مجهولة بنسبة 9.7%، و ارتكب موالون للمجلس الانتقالي الجنوبي 10 حالات بنسبة 7.5% ، فيما ارتكبت جهات قبلية 3 حالات بنسبة 2.2% و ارتكب التحالف العربي حالتين بنسبة 1.5%.

وتوزعت الـ 31 حالة اختطاف واحتجاز وملاحقة للصحفيين والمصورين كالتالي: 11 حالة اعتقال ، 6 حالات اختطاف، 5 حالات ملاحقة ، 5 حالات إيقاف ،و4 حالات احتجاز .

و تورطت الحكومة بـ 18 حالة منها ، فيما ارتكب الحوثيون 5 حالات ، والمجلس الانتقالي 3 حالات ، وارتكب مجهولون 3 حالات، فيما سجلت حالتين ارتكبتها جهات قبلية.

ولايزال هناك 18 صحفيا مختطفا حتى اليوم منهم 16صحفيا لدى جماعة الحوثي أغلبهم منذ العام 2015م,

ووثقت النقابة 15 حالة تعذيب طالت الصحفيين المختطفين لدى الأمن السياسي بصنعاء الذين تعرضوا للضرب والتعذيب الجسدي والمعنوي وحرموا من حق التطبيب والتغذية الجيدة ويعانون حالة صحية صعبة في ظروف اعتقال قاسية.

وجددت نقابة الصحفيين مطالبتها الدائمة بإطلاق سراح جميع الصحفيين المختطفين وإيقاف مسلسل التنكيل بهم، وجرجتهم في محاكمات هزلية تتنافى مع مبادئ العدالة وقيم الحرية.

ووثقت النقابة 24 حالة اعتداء طالت الصحفيين والمصورين ومقار إعلامية ومنازل صحفيين ، منها 10 حالات شروع بالقتل بنسبة 42% من اجمالي الانتهاكات ، و 8 حالات اعتداء بالضرب على الصحفيين بنسبة 33%، و 6 حالات اعتداء على مقار إعلامية ومنازل صحفيين بنسبة 25% من إجمالي الإعتداءات.

ورصدت النقابة 23 حالة محاكمة واستدعاء للصحفيين منها 22 حالة قامت بها جماعة الحوثي ، وحالة واحدة قامت بها الحكومة الشرعية بعدن.

ورصدت النقابة حالتي قتل من قبل مسلحي الحوثي طالت صحفيين اثنين هما زياد الشرعبي في المخا وغالب بلحش في الضالع.

ويرتفع عدد الصحافيين الذين قتلوا منذ بداية الحرب وحتى اليوم في اليمن إلى 35 صحفيا ومصورا وعاملا في المجال الإعلامي.

 

لمتابعة كل جديد أولاً بأول.. سُعداء بمتابعة قناتنا على التيليجرام

القائمة البريدية

أشترك معنا في القائمة البريدية لتصلك كل الاخبار التي تنشرها الصحوة نت

تواصل معنا

الجمهورية اليمنية

info@alsahwa-yemen.net

الصحوة نت © 2018 م

الى الأعلى