الحكومة تحذر البنوك ومحلات الصرافة من التماهي مع سياسة الحوثي التدميرية للاقتصاد

الحكومة تحذر البنوك ومحلات الصرافة من التماهي مع سياسة الحوثي التدميرية للاقتصاد

حذرت الحكومة اليمنية البنوك التجارية ومحلات الصرافة من اي تماهي مع سياسات الانقلابين التدميرية للاقتصاد الوطني.

وحملت الحكومة مليشيات الحوثي كامل المسؤولية عن التداعيات الإنسانية المترتبة عن هذه الإجراءات العبثية الخطيرة التي تفتقر الى أي قدر من المسؤولية، وتندرج ضمن السياسات التدميرية لضرب الاقتصاد الوطني والفساد والمضاربة بالعملة ونهب أموال المواطنين.

وطالبت الحكومة المجتمع الدولي بتحمل مسؤولياته تجاه هذه الإجراءات ووضع حد للتلاعب والمتاجرة بحياة المواطنين وتعميق الكارثة الإنسانية التي تسببت بها مليشيات الحوثي الانقلابية.

وأكد رئيس الوزراء الدكتور معين عبدالملك، أن المس بالعملة الوطنية هو اعتداء غير مقبول على السيادة الوطنية، وان الحكومة وبتوجيهات لن تتخلى عن سيادة الدولة النقدية وستتخذ كل الإجراءات والخطوات اللازمة من اجل الحفاظ على الأمن القومي والمعيشي للمواطنين.

جاء ذلك خلال ترأسه، اجتماعاً لمجلس إدارة البنك المركزي اليمني، لمناقشة خطة واتجاهات عمل البنك للعام ٢٠٢٠، بما في ذلك تصحيح الاختلالات في البناء المؤسسي ومواصلة العمل في إعادة بناء الاحتياطات النقدية وتحسين صورة البنك في الخارج.

وتواصل مليشيا الحوثي الانقلابية منع تداول الطبعة الجديدة من العملة الوطنية ما دفع الكثير من التجار في مناطق سيطرة المليشيا الى اغلاق محلاتهم احتجاجاً على قرارات المنع.

القائمة البريدية

أشترك معنا في القائمة البريدية لتصلك كل الاخبار التي تنشرها الصحوة نت

تواصل معنا

الجمهورية اليمنية

info@alsahwa-yemen.net

الصحوة نت © 2018 م

الى الأعلى