"سام" تعبر عن قلقها من محاكمة الصحفيين وتدعو للتحرك الجاد لإنقاذهم

"سام" تعبر عن قلقها من محاكمة الصحفيين وتدعو للتحرك الجاد لإنقاذهم

عبرت منظمة سام للحقوق والحريات، عن قلقها الشديد لمصير عشرة صحفيين مختطفين في سجون مليشيا الحوثي في صنعاء منذ العام 2015، وبدأت محمكة خاضعة للمليشيات بمحاكمتهم.

وعقدت المحكمة الجزائية الخاضعة لسيطرة المليشيات يوم أمس، أولى جلسات محاكمة الصحفيين المختطفين ، دون إبلاغ محاموهم، وتلت عليهم قرار الاتهام في غياب محاميهم.

وطالبت المنظمة في بيان لها، مليشيا الحوثي بالتوقف عن التنكيل بالصحفيين العشرة، والإفراج عنهم مباشرة دون قيد أو شرط.

وقالت المنظمة إن جماعة الحوثي استبقت احتفال العالم باليوم العالمي لحقوق الإنسان ، الذي يصادف اليوم ، لتؤكد للعالم على استهتارها المتأصل بحقوق الإنسان ، وعدم احترامها للكرامة الأدمية التي صيانتها الاتفاقيات المعاهدات الدولية.

كما طالبت مكتب الصليب الأحمر في اليمن، ومكتب المبعوث الأممي، والمنظمات العاملة في مجال الدفاع عن الحريات الإعلامية وسلامة الصحفيين وعلى رأسها مراسلون بلا حدود والخط الأمامي للعمل الجاد لتحرير هؤلاء الصحفيين الذين طال أمد معاناتهم وتعددت أشكال التنكيل بهم في سجون مليشيا الحوثي.

لمتابعة كل جديد أولاً بأول.. سُعداء بمتابعة قناتنا على التيليجرام

القائمة البريدية

أشترك معنا في القائمة البريدية لتصلك كل الاخبار التي تنشرها الصحوة نت

تواصل معنا

الجمهورية اليمنية

info@alsahwa-yemen.net

الصحوة نت © 2018 م

الى الأعلى