اختطاف طفلة في إب بعد أيام من حادثتي خطف وقتل طفل وسط فوضى أمنية

اختطاف طفلة في إب بعد أيام من حادثتي خطف وقتل طفل وسط فوضى أمنية

اختطفت طفلة في العاشرة من العمر بإحدى البلدات بمحافظة إب وسط اليمن، في ظل حوادث خطف مشابهة وعمليات قتل مروعة يتعرض لها الأطفال في المحافظة الخاضعة لسيطرة المليشيا الحوثية.

وقالت مصادر محلية إن طفلة تعرضت لعملية خطف واختفاء في منطقة "العتلي" بعزلة "الأملوك" بمديرية الشعر شرق محافظة إب.

وأضافت المصادر أن الطفلة اختفت أثناء خروجها من مدرسة "الصرم" بالأملوك ولم يعرف مصيرها أو ظروف اختفائها واختطافها.

وبحسب المصادر فإن الطفلة المختطفة تدعى "وهيبة عبدالله قاسم" 10 أعوام.

وتأتي هذه الحادثة بعد أيام من خطف وإختفاء الطفل "يحيى صادق القيفي" 13 عام، وظهور جثمانه قتيلا ومشنوقا في إحدى البنايات المهجورة، وعليه آثار تعذيب وحشية ومروعة.

وفي ذات المديرية لا يزال الطفل "مشير أحمد حمود الورد" غامض منذ اختطافه واختفائه في قرية بيت "ضبرين" بعزلة العبس قبل ثلاثة أسابيع، ليرتفع أعداد الأطفال المختطفين في أقل من شهر إلى 3 حالات، وسط فوضى أمنية عارمة تشهدها المديرية.

وتشهد محافظة إب الخاضعة لسيطرة المليشيا الحوثية، فلتان أمني زادت معه حدة الجرائم اليومية وأعمال القتل خصوصا الجرائم المتعلقة بإستباحة الطفولة واستهدافها بشكل مركز في ظل غياب أي اجراءات عقابية للقتلة والمجرمين الذين يقومون بتلك الأعمال بمختلف مديريات المحافظة.

القائمة البريدية

أشترك معنا في القائمة البريدية لتصلك كل الاخبار التي تنشرها الصحوة نت

تواصل معنا

الجمهورية اليمنية

info@alsahwa-yemen.net

الصحوة نت © 2018 م

الى الأعلى