للشهر الثاني .. توقف أكبر محطة منتجة للطاقة الكهربائية في عدن بسبب نفاذ الوقود

للشهر الثاني .. توقف أكبر محطة منتجة للطاقة الكهربائية في عدن بسبب نفاذ الوقود

تدخل إحدى أكبر محطات التوليد الكهربائي في العاصمة المؤقتة عدن شهرها الثاني على التوالي في التوقف عن العمل بسبب نفاذ مادة المازوت .

وقال مدير محطة الحسوة المهندس . جمال بن شجاع لـ " الصحوة نت " ان محطة الحسوة الكهرو حرارية قد توقفت عن العمل منذ الـ12 من شهر اكتوبر المنصرم للعام الجاري بسبب نفاذ الوقود .

وأضاف ان انعدام الوقود في محطة الحسوة الكهروحرارية في مديرية البريقة والتي تعتبر كبرى محطات التوليد الكهربائي في عدن اجبرتنا على توقيف العمل منذ قرابة شهرين متتاليين.

يشار  الى أن هذا التوقف أدى إلى فقدان شبكة المنظومة الكهربائية في العاصمة المؤقتة عدن ل 80 ميجاوات من الطاقة الكهربائية والتي كانت من الممكن أن تسهم في تحسين الخدمة للمواطنين في العاصمة عدن والمحافظات المجاورة لها.

يذكر أن محطة الحسوة الحرارية بدأ العمل في إنشائها عام 1979، ودخلت الخدمة بعد عشر سنوات، بدعمٍ من الاتحاد السوڤييتي السابق، وتقدر قدرتها التوليدية بأكثر من 80 ميجاوات.

وتعتبر محطة الحسوة الكهروحرارية هي أكبر المحطات المنتجة للطاقة داخل العاصمة المؤقتة عدن والتي كانت قد شهدت قبل سنوات عملية تأهيل كلفت خزينة الدولة 33 مليون دولار.

القائمة البريدية

أشترك معنا في القائمة البريدية لتصلك كل الاخبار التي تنشرها الصحوة نت

تواصل معنا

الجمهورية اليمنية

info@alsahwa-yemen.net

الصحوة نت © 2018 م

الى الأعلى