مليشيا الحوثي بإب تفرض جبايات جديدة على التجار ومالكي المحلات

مليشيا الحوثي بإب تفرض جبايات جديدة على التجار ومالكي المحلات

تواصل مليشيا الحوثي الإنقلابية فرض جبايات وإتاوات مالية كبيرة بمحافظة إب وسط اليمن.

وقالت مصادر محلية إن مليشيا الحوثي فرضت جبايات جديدة على التجار والمحلات التجارية بمختلف مديريات محافظة إب، تحت مسمى "إستيفاء" بعد إجبارهم على دفع جبايات سابقة. 

ولاقت الجبايات والإتاوات المالية الجديد رفض واسع من قبل التجار ومالكي المحلات التجارية، والذين أكدوا تسليمهم جبايات وإتاوات سابقة الأسابيع والأشهر الماضية.

وقال عدد من مالكي المحلات التجارية إن المليشيا الحوثية تطالبهم بمبالغ مالية كبيرة تحت مسمى "إستيفاء" فيما لم يمضِ سوى أيام قليلة على دفعهم جبايات سابقة تحت مسمى دعم فعاليات المولد النبوي".

وتنعكس تلك الجبايات والإتاوات الحوثية على أسعار المواد الغذائية والسلعية بشكل يرهق كاهل المواطنين، فضلا عن وجود جمارك في منافذ المحافظة تفرض رسوم غير قانونية تضاف إلى أسعار المواد الغذائية والبضائع والتي ساهمت في ارتفاع الأسعار بشكل جنوني.

وفي موضوع آخر متعلق بالجبايات المالية أكدت مصادر مطلعة أن القيادي الحوثي "عبدالملك لطف المتوكل" والمعين من قبل مليشيا الحوثي مدير للمركز التعليمي بمديرية جبلة، جنوب غرب مدينة إب، فرض مبلغ خمسين ريال على كل طلاب مدارس المديرية، وتضاف لرسوم التسجيل والأنشطة والمبالغ التي تفرض على الطلاب، ويتم تجميعها لصالح القيادي الحوثي تحت مبرر أن المدير لا يمتلك وظيفة حكومية، في الوقت الذي يفرض جبايات مالية عدة على المدارس الأهلية لصالحه الشخصي.

القائمة البريدية

أشترك معنا في القائمة البريدية لتصلك كل الاخبار التي تنشرها الصحوة نت

تواصل معنا

الجمهورية اليمنية

info@alsahwa-yemen.net

الصحوة نت © 2018 م

الى الأعلى