الأمم المتحدة تعبر عن قلقها من تصاعد العنف في الحديدة وتدعو لإيقافه

الأمم المتحدة تعبر عن قلقها من تصاعد العنف في الحديدة وتدعو لإيقافه

أعرب رئيس بعثة الأمم المتحدة لدعم اتفاق الحديدة ورئيس لجنة تنسيق إعادة الانتشار الجنرال الهندي أبهيجيت غوها، عن بالغ القلق إزاء تصاعد العنف الذي شهدته محافظة الحُديدة والمناطق المحيطة بها في الأيام الماضية.

وقال في بيان رسمي إن "القلق يُساوره حيال الخسائر في الأرواح التي أُفيد بوقوعها، والمعاناة بين الشعب اليمني بسبب هذه الهجمات.

 مشيراً إلى أنها تهدد أيضاً سلامة أعضاء لجنة تنسيق إعادة الانتشار، وهي الجهة المسؤولة عن مراقبة وقف إطلاق النار".

ودعا الجنرال غوها جميع الأطراف على الامتناع عن أي عملٍ قد يتعارض مع أحكام وروح اتفاق استكهولم، وعلى تجنب مزيد من تصعيد الموقف. وفقا للبيان

كما حضّ على "استخدام آلية التهدئة التي أنشئت بدعم من بعثة الأمم المتحدة لدعم اتفاق الحديدة (لحل الخلافات ودعم الجهود المستمرة للحفاظ على وقف إطلاق النار في الحُديدة".

وتواصل مليشيات الحوثي التصعيد وقصف منازل المواطنين، ومهاجمة مواقع الجيش في الحديدة.

وقبل يومين قصفت المليشيات مقر الفريق الحكومي بالحديدة، بعدد من الصواريخ والطائرات المسيرة، وهو ما اعتبرته الحكومة تصعيدا خطيرا قد يؤدي الى إفشال اتفاق ستوكهولم.

القائمة البريدية

أشترك معنا في القائمة البريدية لتصلك كل الاخبار التي تنشرها الصحوة نت

تواصل معنا

الجمهورية اليمنية

info@alsahwa-yemen.net

الصحوة نت © 2018 م

الى الأعلى