الأمم المتحدة: أكثر من مليون إصابة بالكوليرا في اليمن منذ عام 2018

الأمم المتحدة: أكثر من مليون إصابة بالكوليرا في اليمن منذ عام 2018

أعلنت الأمم المتحدة، الثلاثاء، أن أكثر من مليون حالة يشتبه في إصابتها بالكوليرا في اليمن تم الإبلاغ عنها منذ عام 2018.

وذكرت مفوضية الأمم المتحدة لشؤون اللاجئين، عبر حسابها على "تويتر"، أنها ساعدت مع شركائها العام الحالي في تعليم أكثر من 27 ألفا من اللاجئين واليمنيين حول حماية أنفسهم من الكوليرا، وكيفية التصرف عند ظهور أعراض المرض.

كما لفتت إلى أن منظمة الصحة العالمية أبلغت عن وجود أكثر من مليون حالة يشتبه في إصابتها بالكوليرا في اليمن منذ عام 2018، دون أن تتطرق إلى تفاصيل أخرى حول الأمر.

وكانت منظمة الصحة قد أعلنت بداية الشهر الحالي أن عدد حالات الإصابة بالكوليرا في اليمن بلغت 2 مليون و36 ألفاً و960 منذ أكتوبر/تشرين الأول 2016 وحتى أغسطس/آب 2019.

وفي وقت سابق، حذرت تقارير دولية من موجة انتشار جديدة للكوليرا في اليمن في النصف الأول من العام الحالي، مع احتمال ارتفاعها مع تغيرات المناخ وحلول موسم المطر القادم.

والكوليرا مرض يسبب إسهالاً حاداً يمكن أن يودي بحياة المريض خلال ساعات إذا لم يتلق العلاج. كما أن الأطفال الذين يعانون من سوء التغذية وتقل أعمارهم عن 5 سنوات معرضون بشكل خاص لخطر الإصابة.

وكانت مصادر طبية في صنعاء قد اتهمت ميليشيات الحوثي بالتسبب مجدداً في عودة الكوليرا للمدينة ومختلف المناطق الخاضعة لسيطرتها بسبب الإهمال ومساهمتها في تدمير شبكات الصرف الصحي وسرقة المعونات الطبية الدولية.

إلى ذلك يتهم خبراء الإصحاح البيئي الحوثيين بتدمير شبكات الصرف الصحي في صنعاء، ما ساهم في طفح مياه المجاري إلى الشوارع الرئيسية متسبباً في توفير بيئة مناسبة لتفشي الوباء.

القائمة البريدية

أشترك معنا في القائمة البريدية لتصلك كل الاخبار التي تنشرها الصحوة نت

تواصل معنا

الجمهورية اليمنية

info@alsahwa-yemen.net

الصحوة نت © 2018 م

الى الأعلى