الثأر الجرح النازف.. ندوة في الجوف تناقش سبل الحد من هذه الظاهرة

الثأر الجرح النازف.. ندوة في الجوف تناقش سبل الحد من هذه الظاهرة

أقام مركز معين للبحوث والدراسات الاستراتيجية ومؤسسة الجوف للإعلام ( نبأ ) اليوم السبت ندوة حملت عنوان الثأر الجرح النازف تتناول الظاهرة واثارها على الأمن والتنمية وسبل الحد منها.

وتناولت الندوة ثلاث اوراق عمل ناقشت الأولى " الثأر تهديد أمني وتقويض سلطات الدولة "  قدمها النقيب بسام الشرعبي استعرض فيها  تأثير الثأر في تقويض الأمن وسلطات الدولة.

 كما تناولت الورقة الثانية التي قدمها الدكتور عادل الصعدي  " الثأر واثره على التنمية " سلطت الضوء على اضرار الثأر من ناحية اقلاق للأمن والاستقرار وانعكاس ذلك على التنمية وخروج القبيلة عن العادات والتقاليد لأخذ الثأر.

وكانت الورقة الثالثة  بعنوان" دور السلطة المحلية والقوى السياسية في مواجهة الثأر  " للدكتور عبدالحميد عامر قدم فيها لمحة عن الحروب القبيلة في محافظة الجوف التي امتدت بعضها لنحو أربعين عاماً سقط فيها مئات القتل والجرحى بينهم عابري سبيل لا صلة لهم بالنزاع .

واستعرضت الورقة الادوار الوطنية والمحلية والاقليمية للحد من ظاهرة الثأر  منها انشاء صندوق سيادي وطني لمواجهة آثار الثأر من دفع للديات ودعم المشاريع التنموية وتخصيص منح دراسية لأبناء ضحايا الثأر.

وقد أثريت الندوة بكثير من المداخلات التي دعت لتظافر الجهود والوقوف الجاد امام هذه الظاهرة التي انهكت المجتمع وغيبت المحافظة ووقفت حائلا دون تنمية وتطوير الجوف لعقود من الزمن.

القائمة البريدية

أشترك معنا في القائمة البريدية لتصلك كل الاخبار التي تنشرها الصحوة نت

تواصل معنا

الجمهورية اليمنية

info@alsahwa-yemen.net

الصحوة نت © 2018 م

الى الأعلى