رئيس الهيئة العليا للإصلاح يناقش مع السفير الفرنسي سبل إنجاح اتفاق الرياض

رئيس الهيئة العليا للإصلاح يناقش مع السفير الفرنسي سبل إنجاح اتفاق الرياض

التقى رئيس الهيئة العليا للتجمع اليمني للإصلاح، محمد عبدالله اليدومي، اليوم الأحد، سعادة سفير الجمهورية الفرنسية لدى بلادنا كريستيان تستو.

وجرى خلال اللقاء بحث جملة من القضايا المتعلقة بالشأن اليمني، لا سيما ما يتعلق باتفاق الرياض وسبل تنفيذه لما يخدم اليمن وأمنه واستقراره ووحدته.

وأكد اليدومي خلال اللقاء تأييد الإصلاح للاتفاق بما يحقق المصلحة العليا لليمن، ويوحد جهود اليمنيين لاستعادة الدولة وانهاء الانقلاب.

 

ولفت إلى أن عودة الشرعية إلى العاصمة المؤقتة عدن يعزز جهود الحكومة ومؤسساتها في تحقيق الأمن واستقرار وتقديم الخدمات.

ونوه اليدومي بدور الأشقاء في المملكة العربية السعودية في التوصل إلى اتفاق الرياض، وحرص قيادة المملكة على لملمة صفوف اليمنيين، والحفاظ على اليمن وأمنه ووحدته، في مواجهة المشروع الإيراني، وأداوته العابثة.

وأشاد رئيس الهيئة العليا للإصلاح بموقف فرنسا الداعم للشرعية والحكومة، وجهودها في العمل على إحلال السلام في اليمن الذي يستند إلى المرجعيات الثلاث، المتمثلة في المبادرة الخليجية وآليتها التنفيذية، ومخرجات مؤتمر الحوار الوطني، وقرارات الشرعية الدولية وفي مقدمتها القرار 2216.

وعبر عن الشكر للسفير الفرنسي على جهوده في تعزيز العلاقات اليمنية الفرنسية، ومساعدة الحكومة اليمنية في هذه المرحلة الهامة.

بدوره أكد السفير الفرنسي كريستيان تستو، على موقف بلاده الداعم لاتفاق الرياض، والعمل على تنفيذه وفق الخطة الزمنية المقرة.

وجدد التأكيد على دعم فرنسا للشرعية، وتقديم كافة أوجه الدعم والمساندة للحكومة في المجال الاقتصادي والتنموي والاغاثي.

وأشار تستو إلى أن موقف بلاده الثابت والداعم للحل السلمي في اليمن وفق المرجعيات الثلاث، بما يحقق آمال اليمنيين وتطلعاتهم.

حضر اللقاء نائب السفير الفرنسي كريستوف كاتساهيان.

 

القائمة البريدية

أشترك معنا في القائمة البريدية لتصلك كل الاخبار التي تنشرها الصحوة نت

تواصل معنا

الجمهورية اليمنية

info@alsahwa-yemen.net

الصحوة نت © 2018 م

الى الأعلى