المليشيا الحوثية بإب تعين موالين لها في مناصب تربوية وتواصل حوثنة التعليم

المليشيا الحوثية بإب تعين موالين لها في مناصب تربوية وتواصل حوثنة التعليم

تواصل مليشيا الحوثي الإنقلابية حوثنة العملية التعليمية بمحافظة إب ، بشكل متسارع في ظل استياء ورفض شعبي واسع لتلك المساعي الهادفة لجرف الهوية اليمينة.

وقالت مصادر تربوية إن مليشيا الحوثي عينت عدد من الموالين لها والمحسوبين عليها من القيادات المحلية في مناصب تربوية عدة سعيا منها لتمكينهم من مفاصل التربية والتعليم في مختلف مديريات وعزل محافظة إب.

وأضافت المصادر أن المليشيا الحوثية أصدرت سلسلة من القرارات والتعيينات منذ مطلع العام الجاري بمكتب التربية بالمحافظة والمديريات وهدفت من خلالها لإحلال المحسوبين على مليشيا الحوثي والموالين لها وإقالة كل من لم يتعاون معها أو ينفذ التوجيهات التي تقوم بإصدارها في مسار العملية التعليمية.

وبحسب المصادر فإن مليشيا الحوثي الإنقلابية أصدرت يوم أمس قرار جديد قضى بتعين محمد المشرقي نائب مدير المركز التعليمي بمديرية جبلة وعينت عبدالغني باعلوي رئيس لقسم التوجيه بالمركز التعليمي، فضلا عن تعينات أخرى عديدة.

وفي مديرية جبلة أيضا هدد مدير مدرسة "الإنقاذ" بمنطقة الوقش، هدد عدد من معلمي المدرسة بالحبس والعقوبات وبما أسماه "الصميل" عقب إضرابهم عن التدريس بعد حدوث خلاف وشجار بين معلم وأحد الطلاب.

وتأتي هذه التعينات بالتزامن مع إلزامها لجميع مدارس محافظة إب الأهلية والحكومية بتنفيذ سلسلة من الأنشطة والفعاليات المؤيدة لها في ذكرى المولد النبوي.

وفي سياق التعينات التي تقوم بها المليشيا في مؤسسات الدولة فيما بات يعرف بـ"حوثنة الدولة" أقدمت المليشيا على تعيين أحد الموالين لها مديرا للأحوال المدنية بمديرية جبلة ويدعى "أحمد عبدالله الهادي" وهو صغير سن ولم يسبق وأن تولى أي منصب إداري في مؤسسات الدولة سوى أنه من المحسوبين على مليشيا الحوثي.

القائمة البريدية

أشترك معنا في القائمة البريدية لتصلك كل الاخبار التي تنشرها الصحوة نت

تواصل معنا

الجمهورية اليمنية

info@alsahwa-yemen.net

الصحوة نت © 2018 م

الى الأعلى