ميلشيات الحوثي تبدأ في فرض مناهج طائفية على مدارس ورياض الأطفال

ميلشيات الحوثي تبدأ في فرض مناهج طائفية على مدارس ورياض الأطفال

بدأت ميليشيات الحوثي في خطة جديدة ممنهجة تستهدف من خلالها صغار السن في مراكز ومدارس رياض الأطفال بالعاصمة صنعاء بناءً على تعميمات صادرة عن قيادات حوثية بارزة في وزارة التربية والتعليم في صنعاء القابعة تحت قبضة الميليشيات.

ونقلت صحيفة "الشرق الأوسط" عن تربوبيين بصنعاء "أن قيادة الميليشيات في صنعاء انتهت أخيراً من إعداد مواد تربوية طائفية تتضمن أفكاراً حوثية دخيلة على المجتمع اليمني تسعى الجماعة في الوقت الحالي لتعميمها وفرضها على أكثر من 180 روضة أطفال حكومية وخاصة في العاصمة كمرحلة أولى.

وأشار التربويون إلى أن المرحلة الثانية من الاستهداف الحوثي الطائفي الممنهج ستشمل المئات من رياض الأطفال في مناطق يمنية أخرى خاضعة لسلطة الانقلابيين.

وفرضت الميلشيات على أكثر من 14 روضة أطفال في منطقتي معين وشعوب بأمانة العاصمة، دليلاً حوثياً طائفياً من تأليف الجماعة، يتضمن معلومات وإضافات خاطئة، ودخيلة على المناهج اليمنية.

ووصف تربوي دليل الميليشيات الحوثية بـ"الملفق والخطير" وقال إنه يندرج في إطار التجاوزات الحوثية الخطيرة المتناقضة مع أسس وقواعد الدين الإسلامي الحنيف، التي دائماً ما تناقضه بعقيدتها وبأفكارها وثقافتها وبرامجها.

ووسعت الميليشيات الحوثية من استهدافاتها الطائفية الممنهجة لتشمل جميع المراحل التعليمية في كل المناطق الخاضعة لسيطرتها، حيث طالت التعبئة الطائفية التي هذه المرة مدارس ومراكز رياض الأطفال في العاصمة صنعاء وبقية المدن الخاضعة لسطوتها.

القائمة البريدية

أشترك معنا في القائمة البريدية لتصلك كل الاخبار التي تنشرها الصحوة نت

تواصل معنا

الجمهورية اليمنية

info@alsahwa-yemen.net

الصحوة نت © 2018 م

الى الأعلى