إب.. مليشيا الحوثي تجبر الطلاب على ترديد الصرخة في طابور الصباح

إب.. مليشيا الحوثي تجبر الطلاب على ترديد الصرخة في طابور الصباح صورة تعبيرية

تواصل مليشيا الحوثي الانقلابية فرض أفكارها الطائفية بمحافظة إب الخاضعة لسيطرتها، وسط استياء ورفض مجتمعي واسع.

وقالت مصادر تربوية "الصحوة نت" إن مليشيا الحوثي تواصل استغلال المدارس لنشر أفكارها الطائفية بمختلف مديريات المحافظة.

وبحسب المصادر فقد استدعت المليشيا الحوثية قيادي حوثي لإلقاء محاضرة حوثية في مدرسة سبأ للطالبات بمديرية جبلة جنوب غرب مدينة إب، ألقى فيها خطاب طائفي يكرس من نشر المذهبية والفتنة والانقسام المجتمعي ويحرض على الكراهية والغلو والتطرف المليشاوي.

وطالب المواطنون وأولياء أمور الطلاب والطالبات النأي بالتعليم من تبعات الأحداث التي تشهدها البلاد وجر العملية التعليمة إلى مربع الطائفية والمذهبية التي ستكون تبعاتها كارثية حد قولهم.

وفرضت مليشيا الحوثي ترديد شعار "الصرخة" بطابور الصباح على طلاب مدرسة 14 أكتوبر بمنطقة "المقادمة" بعزلة المكتب بمديرية جبلة جنوب غرب مدينة إب، في ظل استياء ورفض أولياء أمور الطلاب لإدخال المليشيا شعارات طائفية في مدارس الطلاب.

وفي مديرية المشنة عم إضراب شامل للطلاب والمعلمين في مدرسة 22 مايو بمنطقة "الجباجب" بسبب تعرض المدرسة لإقتحام من قبل مسلحين وإطلاق النار وإرهاب الطلاب والطالبات في المدرسة، وسط فوضى أمنية تشهدها المحافظة الخاضعة لسيطرة المليشيا الحوثية.

ولم تكتف المليشيا الحوثية باستغلال المدارس، بل تواصل إستغلال المساجد لنشر أفكارها والخطاب الذي يتناسب مع موجهات خطابها الإعلامي، حيث ألزمت عدد من الخطباء لإقامة محاضرات حوثية بعدد من مساجد مدينة إب بذكرى المولد النبوي، في الوقت الذي شهدت تلك المحاضرات عزوف شعبي كبير وسط حضور هزيل.

القائمة البريدية

أشترك معنا في القائمة البريدية لتصلك كل الاخبار التي تنشرها الصحوة نت

تواصل معنا

الجمهورية اليمنية

info@alsahwa-yemen.net

الصحوة نت © 2018 م

الى الأعلى