جامعة إب تفرض قوانين جديدة على طلاب "الموازي" دون مراعاة للظروف الاقتصادية المتدهورة

جامعة إب تفرض قوانين جديدة على طلاب "الموازي" دون مراعاة للظروف الاقتصادية المتدهورة

فرضت جامعة إب ـ الخاضعة لسيطرة مليشيا الحوثي ـ قوانين جديدة على طلاب التعليم "الموازي" بجميع أقسام الكليات التابعة للجامعة.

وقال عدد من طلاب الجامعة : إن جامعة اب فرضت على  طلاب التعليم الموازي قوانين تلزمهم بدفع كافة الرسوم الدراسية عن العام الحالي وعدم السماح بتسديد أجزاء منها، دون مراعاة لظروف الطلاب والأوضاع الإقتصادية المتردية التي تشهدها البلاد بفعل الإنقلاب والحرب.

وأضاف الطلاب: "إن الجامعة أجبرتهم على احضار ضمانة تجارية من أجل ضمان استمرارية الطالب في الدراسة".

وأكد مصدر أكاديمي أن الاجراءات الجديدة لإدارة الجامعة، تأتي من أجل منع تسرب الطلاب الى الجامعات الخاصة، خصوصا بعدما وجدوا أن العام الجامعي الواحد في جامعة اب يمتد الى عامين بسبب تعثر الدراسة في  ظل عزوف الكادر التعليمي عن مواصلة العمل واتجاه الكثيرين من الأكاديميين للبحث عن اعمال بديلة يتحصلون من خلالها عن قوتهم واسرهم بعد إيقاف المليشيا رواتبهم لأكثر من أربع سنوات.

وتأتي هذه القوانين في الوقت الذي يواصل طلاب "المايكرو" بكلية العلوم بجامعة إب إحتجاجاتهم وإضرابهم عن الدراسة للمطالبة بتصحيح أوضاع القسم التعليمية والسماح لهم بالتطبيق العملي في المستشفيات والمراكز الصحية، دون أن تحرك رئاسة الجامعة أي ساكن لمطالبهم.

القائمة البريدية

أشترك معنا في القائمة البريدية لتصلك كل الاخبار التي تنشرها الصحوة نت

تواصل معنا

الجمهورية اليمنية

info@alsahwa-yemen.net

الصحوة نت © 2018 م

الى الأعلى