رئيس لجنة الأسرى: سبق وأن أطلقنا العشرات وملتزمون باتفاق"إطلاق الكل مقابل الكل"

رئيس لجنة الأسرى: سبق وأن أطلقنا العشرات وملتزمون باتفاق"إطلاق الكل مقابل الكل"

علق رئيس لجنة الأسرى بالحكومة على إعلان ميلشيات الحوثي الانقلابية إطلاق سراح 350 مختطفاً في صنعاء، وهو العدد الذي نفته اللجنة الدولية للصليب الأحمر، مؤكدة أن المفرج عنهم 290 شخصا فقط.

وقال رئيس لجنة الأسرى في الشرعية الشيخ هادي هيج "لا يوجد حتى الآن إلا الأرقام التي صدرت عن الصليب الأحمر، لأن جماعة الحوثي سبق وأن قالت إنها ستفرج عن 350، وتراجعت وقالت إنها أطلقت سراح 50 أسيراً سابقاً ثم قالت إنها أفرجت عن 9 سابقا ثم قالت إنها أطلقت شخصا واحدا رغم أنه أطلق هو والبعض ضمن تبادل جزئي".

وأضاف في تصريح نقلته صحيفة "الشرق الأوسط" أن حكومة الشرعية والتحالف سبق وأن أطلقا 110 أطفال كانوا يقاتلون في صفوف الحوثيين وتم أسرهم من قبل قوات الجيش في الكثير من جبهات القتال، وتم تسليم هؤلاء الأسرى لذويهم عبر الصليب الأحمر الدولي، دون ضجيج إعلامي.

وأشار إلى أن الحكومة الشرعية ترحب بالإفراج عن أي يمني من أي طرف، وتؤكد أن كل من أطلق الحوثيون سراحه بحسب قوائم الصليب الأحمر، خطفوا من منازلهم وعادوا إليها". وجدد التزام الشرعية بنص اتفاقية استكهولم وهو «إطلاق الكل مقابل الكل».

وأوضح الهيج "أن جميع من أطلقهم الحوثيون اختطفوا من منازلهم كمدنيين وعادوا إليها لكن الحكومة الشرعية والتحالف العربي أطلقا في الأيام الماضية كمبادرات ذاتية مماثلة دون ضجيج رغم القبض عليهم في جبهات القتال".

القائمة البريدية

أشترك معنا في القائمة البريدية لتصلك كل الاخبار التي تنشرها الصحوة نت

تواصل معنا

الجمهورية اليمنية

info@alsahwa-yemen.net

الصحوة نت © 2018 م

الى الأعلى