صباحية شعرية في شبوة بمناسبة العيد 57 لثورة 26 سبتمبر

صباحية شعرية في شبوة بمناسبة العيد 57 لثورة 26 سبتمبر

نظم مكتب الثقافة بمحافظة شبوة اليوم في مركز الشاعر الغنائي الكبير يسلم بن علي صباحية شعرية متميزة ، وذلك بمناسبة  العيد السابع والخمسين لثورة ستة وعشرين سبتمبر الخالدة .

وفي الصباحية هنأ وكيل المحافظة الحاضرين وكافة ابناء اليمن بهذه المناسبة الوطنية الغالية على قلوبهم ، منوها باقترانها بنصر شبوة المؤزر على فلول مليشيا المجلس الانتقالي المدعوم من الإمارات وهزيمة مشروع انقلابهم على المحافظة ، مؤكدا على دور أبناء المحافظة وقواتها المسلحة في صناعة هذا النصر الوطني الميمون ، منوها بان شبوة كانت وستظل بوابة لكل انتصارات الوطن التي تبعث على الاعتزاز في نفوس ابنائه الوطنيين الاحرار .

واشاد الدكتور لمروق  بمبادرة مكتب الثقافة بالمحافظة بتنظيم هذه الصباحية الشعرية المتميزة ، لافتا بدور الشعر والشعراء في موكب الثورة اليمنية وتحقيق نبوءاتها الاولى ، وحيا رموز الثورة من المفكرين والشعراء والادباء الذين صنعوا من الكلمة سلاح أمضى وأقوى من البندقية في معارك الدفاع عنها ، معربا عن إعجابه بهذه الأصوات الشعرية الشابة التي تتخلق وتحلق  في سماء الإبداع الشعري اليوم بشبوة .

وخلال الصباحية القى الشعراء الشباب مبروك بادخن ومحمد الشيخ وصالح فريد ويونس البكير وانور بن لكسر  باقات جميلة من قصائدهم الشعرية الفصيحة التي نالت الاستحسان .

القائمة البريدية

أشترك معنا في القائمة البريدية لتصلك كل الاخبار التي تنشرها الصحوة نت

تواصل معنا

الجمهورية اليمنية

info@alsahwa-yemen.net

الصحوة نت © 2018 م

الى الأعلى