لغم حوثي يغتال حياة طفل جنوب الحديدة

لغم حوثي يغتال حياة طفل جنوب الحديدة

استشهد طفل، اليوم الأحد، جراء انفجار لغم أرضي خلفته مليشيا الحوثي المتمردة المدعومة من إيران، في مديرية الخوخة، جنوبي محافظة الحديدة.

ونقل موقع الجيش "سبتبمرنت" عن مصادر محلية أن الطفل عبده يوسف حسن (10 أعوام)، استشهد بانفجار اللغم أثناء ما كان يرعي الأغنام في قرية “اليابلي”، بمديرية الخوخة.

وأوضحت المصادر أن الطفل فارق الحياة على الفور قبل أن يتمكن الأهالي من إسعافه.

وكانت الفرق الهندسية لقوات الجيش الوطني، فككت الأسبوع المنصرم، حقل ألغام زرعته مليشيا الحوثي، شرقي منطقة قطابة في مديرية الخوخة.

وزرعت مليشيا الحوثي المتمردة، آلاف الألغام الأرضية والعبوات الناسفة، في الأحياء السكنية، والطرق العام، في مختلف المناطق الخاضعة لسيطرتها، تسببت بسقوط مئات الضحايا من المدنيين، اغلبهم نساء واطفال.

وفي سياق متصل ذكر المشروع السعودي لنزع الألغام في اليمن "مسام"، ذكر أن مجموع ما نزعته الفرق منذ بداية الشهر الجاري بلغ 5812 لغماً وذخيرة غير منفجرة في عدد من المناطق المحررة باليمن.

القائمة البريدية

أشترك معنا في القائمة البريدية لتصلك كل الاخبار التي تنشرها الصحوة نت

تواصل معنا

الجمهورية اليمنية

info@alsahwa-yemen.net

الصحوة نت © 2018 م

الى الأعلى