مليشيا الحوثي تشيع شاب قتل في جبهاتها القتالية مرتين بحادثين منفصلين

مليشيا الحوثي تشيع شاب قتل في جبهاتها القتالية مرتين بحادثين منفصلين

شيعت مليشيا الحوثي الانقلابية شاب قتل في جبهاتها القتالية لمرتين متتالين في واحدة من غرائب المليشيا الحوثية وجرائمها بحق أبناء إب.

وقالت مصادر محلية إن مليشيا الحوثي شيعت يوم أمس  الشاب الصريع "إدريس عبده يحي قاسم الإدريسي" للمرة الثانية في منطقة الوقش بمديرية جبلة جنوب غرب مدينة إب.

وأضافت المصادر بأن أبناء المنطقة سبق وأن قاموا بتشيع الشاب "الإدريسي" قبل أشهر في مسقط رأسه داخل صندوق خشبي مغلق منعوا من فتحه وإلقاء النظرة الأخيرة على الصريع، حيث لقي مصرعه قبل قرابة ستة أشهر في جبهات صعدة على الحدود اليمنية السعودية.

وأفادت المصادر بأن الأسرة تلقت إشعار من قيادات حوثية قبيل وصول الصندوق الخشبي الذي تم إياهم أسرته بأن فيه الجثمان داخل صندوق ويتوجب عدم فتحه وهو ما تم حيث شيع وتم إستقبال العزاء.

وبعد مرور ستة أشهر من الدفن والعزاء فوجئت أسرته بإشعار جديد من قيادة الحوثي بأنها ستسلم جثمانه إليهم لدفنه من جديد حيث عقدت صفقة تبادل أسرى وجثامين قتلى مع القوات الحكومية يتضح من خلالها وجود جثمان الصريع "الإدريسي".

وبعثت الحادثة الحزن مجددا لدى والدة وأسرة الشاب القتيل خصوصا مع ما تعرضوا له من خداع وتضليل وتغرير على الشاب وسط صدمة مجتمعية لم يسبق وأن مرت عليهم حادثة كمثل التي خدعوا بها من قبل المليشيا الحوثية.

القائمة البريدية

أشترك معنا في القائمة البريدية لتصلك كل الاخبار التي تنشرها الصحوة نت

تواصل معنا

الجمهورية اليمنية

info@alsahwa-yemen.net

الصحوة نت © 2018 م

الى الأعلى