وزير الأوقاف: التضييق على التيارات السياسية المعتدلة يخدم الارهابيين

وزير الأوقاف: التضييق على التيارات السياسية المعتدلة يخدم الارهابيين


طالب وزير الاوقاف والارشاد بالحكومة اليمنية الدكتور احمد عطية بمزيد من الجهود لتطويق الإرهاب داخل اليمن وخارجه، وإتاحة الفرصة أمام التيارات الاسلامية المعتدلة لتكون مساهمة في القضاء عليه، وتجنب وضعها في زاوية واحدة مع الجماعات الارهابية والمتطرفة.

وقال عطية في لقاء مع قناة رشد الفضائية التي أطلقت حملة للتحذير من مخاطر الإرهاب، قال إن كثير من الافكار الارهابية نشأت كردة فعل من قبل افراد ثم تطورت الى جماعات، بعد أن وجدت من يغذيها ويدعمها.

ولفت عطية الى أن محاربة التيارات الاسلامية او ما يسمى بالإسلام السياسي ترك مساحة في كثير من الدول لتفريخ وتفقيس بيضة الارهاب.

وأكد بأن التيارات الاسلامية المعتدلة لم تشفع لها مشاركتها في العملية السياسية والديمقراطية، حتى يتم استبعادها من قبل القائمون على الحرب على الارهاب.

وحذر بأنه إذا استمر التضييق عليها فإن النتيجة ستكون في صالح الجماعات الارهابية وتنظيمات العنف والقتل والتفجير.

وقال عطية بأن لدى ايران مشروع توسعي تسعى من خلاله للإضرار بالبلدان العربية، وحذر من عملية تسيس المناهج الدراسية وصبغها بالصبغة الطائفية من قبل مليشيا الحوثي.

 

اشترك معنا على الصحوة تليجرام

القائمة البريدية

أشترك معنا في القائمة البريدية لتصلك كل الاخبار التي تنشرها الصحوة نت

تواصل معنا

الجمهورية اليمنية

info@alsahwa-yemen.net

الصحوة نت © 2017 م

الى الأعلى