الصين تؤكد دعمها لسيادة ووحدة اليمن

الصين تؤكد دعمها لسيادة ووحدة اليمن

التقى عدد من قيادات الاعلام الرسمي، وشخصيات إعلامية وصحفيون، اليوم الأحد، سعادة سفير جمهورية الصين الشعبية لدى اليمن كانغ يونغ، في لقاء نظمته السفارة الصينية.

وخلال اللقاء عبر مدير عام المؤسسة العامة للإذاعة والتلفزيون إسكندر الأصبحي عن التهاني والتبريكات للأصدقاء في الصين طاقم السفارة بمناسبة قرب العيد الوطني الـ70 لجمهورية الصين، مثمناً دورها تجاه اليمن ومواقفها المساندة للتنمية والتي عززت العلاقات بين البلدين والشعبين.

وأعرب الأصبحي عن تطلعه في تعزيز مجالات التعاون الإعلامي والاستفادة من تجربة الصين المتفردة في المجال الإعلامي، وإطلاع الإعلاميين اليمنيين عليها عن قرب.

من جانبه ثمن وكيل وزارة الإعلام عبدالباسط القاعدي الدعم الصيني السخي الذي كانت تقدمه الصين للإعلام الرسمي، وتقديمها لدورات تأهيل الإعلاميين والصحفيين اليمنيين، قبل اندلاع الحرب.

وعبر عن أمله في إعادة الدعم الإعلامي لا سيما في مجال التدريب والتأهيل، مشيداً بمبادرة السفارة الصينية في التواصل ولقاء الإعلاميين اليمنيين وتعزيز العلاقة بالمؤسسات الإعلامية. 

من جانبه أطلع السفير الصيني كانغ يونغ، الإعلاميين والصحفيين اليمنيين على ما حققته الصين من تنمية وانجازات خلال 70 عاماً في مختلف المجالات، مشيراً إلى تاريخ تطور العلاقات اليمنية الصينية، ومجالات التعاون بين البلدين في مختلف المجالات.

وأوضح أن بلاده تدعم الحكومة الشرعية في اليمن، سواء في مجلس الأمن، أو في مختلف المحافل الدولية.

وأكد أن الصين تشارك بإيجابية في دعم العملية السياسية اليمنية، ودعمت كل القرارات الصادرة عن مجلس الأمن لحل الأزمة اليمنية.

وجدد يونغ دعوة بلاده إلى إيجاد حل سياسي في اليمن يستند إلى المرجعيات الثلاث، المبادرة الخليجية وآليتها التنفيذية، ومخرجات مؤتمر الحوار الوطني، وقرارات مجلس الأمن، التي قال إنها تمثل رغبة مشتركة للشعب اليمني وشعوب المنطقة من أجل السلام.

وحول الأحداث الأخيرة في عدن قال السفير الصيني إن المرجعيات الثلاث تمثل أيضاً حلاً لهذه المشكلة، كما أشار إلى مخرجات الحوار الوطني، واعتبرها تتضمن حلاً شاملاً لكل المشكلات والقضايا اليمنية.

ولفت إلى أهمية دور وسائل الإعلام اليمنية في تعزيز علاقات الصداقة اليمنية الصينية، مؤكداً أن بلاده تعتبر الأمن والاستقرار شرطاً أساسياً في التعاون وتقديم الدعم الاقتصادي، وأنها ستشارك في إعادة إعمار اليمن بعد تحقيق الاستقرار.

وفي اللقاء الذي استضافته السفارة الصينية لدى اليمن، تحدث عدد من الإعلاميين والصحفيين المشاركين، على أهمية دور الصين في تحقيق الاستقرار في اليمن واستعادة الدولة، ومساعدتها في الجانب الاقتصادي والتنموي.

حضر اللقاء طاقم السفارة الصينية لدى اليمن.



القائمة البريدية

أشترك معنا في القائمة البريدية لتصلك كل الاخبار التي تنشرها الصحوة نت

تواصل معنا

الجمهورية اليمنية

info@alsahwa-yemen.net

الصحوة نت © 2018 م

الى الأعلى